تجارة واستثمار

آخر مقالات تجارة واستثمار

تصل طاقة الشركة الإنتاجية من أطعمة وموارد إلى 8 ملايين طن متري سنوياً



الاقتصادي – الإمارات:

أكد رئيس لجنة الأغذية والموارد، عضو مجلس إدارة شركة "الغرير للاستثمار" راشد الغرير، أن شركته تسعى لزيادة طاقتها الإنتاجية من المواد الغذائية والسلع لأكثر من 10 ملايين طن متري بحلول 2020.

وقال الغرير: "تصل طاقتنا الإنتاجية من أطعمة وموارد إلى أكثر من 8 ملايين طن متري سنوياً"، لافتاً إلى هذا الرقم يشكل مسؤولية كبيرة تتطلب من الشركة مراجعة أعمالها وتقييمها بشكل مستمر، لضمان مواصلة مسيرة التطوير والتوسع.

وأوضح الغرير، أن العام الماضي 2015 كان ناجحاً بالنسبة للشركة، حيث حقّقت "الغرير للاستثمار" أداءً قوياً في استثماراتها.

وتعد "الغرير للاستثمار"، مجموعة شركات صناعية متنوعة منتشرة في أكثر من 20 دولة، وينصب تركيزها على مجالات الأغذية والإنشاءات والموارد والعقارات، مع وجود مجالات إضافية أخرى مثل البيع بالتجزئة والطباعة والطاقة والتعليم.

وتضم "مجموعة الغرير للاستثمار" عدة شركات منها "الغرير الإنشاءات" و"الغرير للألمنيوم" و"الغرير للأغذية"، إلى جانب "الغرير للطاقة" التي تمتلك حفارات نفط تعمل حول العالم. 
وتعمل "الغرير للموارد" حالياً، على إقامة محطة توليد حراري مشترك في جبل علي، وهو أحد المشروعات المميزة والمهمة بالنسبة للشركة، والتي من شأنها أن تعزز التزام "الغرير للموارد" بتحقيق الاستدامة في أعمالها.
يشار إلى أن، "الغرير للموارد" إحدى شركات المجموعة حالياً، بدأت منذ مطلع مارس (آذار) الجاري المشاركة بإنشاء محطة توليد الطاقة الحرارية بقيمة 14 مليون دولار بمنطقة جبل علي الصناعية بدبي، وبقدرة إنتاج 8 ميغاوات، ومن المقرر أن تولد المحطة 36 طناً في الساعة من البخار، كما تهدف المحطة للحد من إنتاج ثاني أكسدي الكربون.

error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND