تجارة واستثمار

آخر مقالات تجارة واستثمار



بهدف تحقيق تنافسية عالية وتطور في تقديم الخدمات للعملاء والزبائن أعلنت شركة أمان إعادة هيكلها، وفي هذا السياق أكد رئيس مجلس الإدارة زهير فوز أن الشركة ارتأت إعادة الهيكلية  لتتناسب مع تطور المجموعة والمساعدة على تحقيق أهدافها، مشيراً إلى كبر حجم الشركة التي تأسست في 1988 وبدأت باستيراد الخشب والحديد ثم تطور نشاطها لاستيراد الشاحنات نتيجة علاقة ثقة مع شركة رينو، وكذلك وتصدير السيارات المستعملة إلى العراق، وتوسيع نشاطها التجاري ليشمل المقاولات، بالإضافة إلى مشاريع البناء.

المدير العام للشركة سامر زهير فوز قال:" أمان تعني الأمان للموظفين وللناس الذين يتعاملون معها سواء كانوا مصارف أو عملاء، والهدف من إعادة الهيكلية رفع مستوى الرضا عند العملاء والزبائن من خلال رفع أداء الموظفين وجعلهم أكثر قدرة على تقديم خدمات أكثر جودة، بالإضافة إلى تأمين أفضل مناخ للموظفين في الشركة وتفعيل المنافسة التجارية من خلال التخصص بالإدارات، وكذلك دعم الإدارة المالية من عبر رفع كفاءة الإدارة لتحقيق تنافسية بشكل كبير وتخفيف الهدر".

وعن مشاريع الشركة المستقبلية فكشفها المدير العام سامر فوز بقوله:" مشاريع الشركة المستقبلية هي مشروع مجبل اسمنت ومجبل زفت ومعمل حفاضات أطفال بشراكة مع الأتراك بنسبة 20% و80% لشركة أمان".

بدوره نائب المدير العام والمدير التنفيذي للمجموعة عامر زهير فوز أشار إلى أن نشاط الشركة يتوزع في حماه وحمص واللاذقية وطرطوس وبانياس بالإضافة إلى مكتب دمشق ومنذ تأسيسها مرت بعدة مراحل انتقلت فيها 1990 إلى استيراد الخشب من أوروبا الغربية وفي 1995 تم تطوير أسطول النقل وتجديده بشاحنات رينو، تلا ذلك الاتجاه لموضوع المقاولات الطرقية والبنى التحتية.

يذكر أن إطلاق هيكلية الشركة شمل أيضاً الإعلان عن بداية عمل 25 موظف مدرب وخبير جديد انضموا إلى كادر الشركة للبدء بمشاريعها الجديدة في 2010.

 


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND