تعليم وشباب

آخر مقالات تعليم وشباب



قدمت مجموعة عرفة القابضة 25 منحة دراسية كاملة لطلاب جمعية طموحي (صندوق كفالة العلم)، على مدى خمس سنوات وبموجب مذكرة تفاهم وقعت بين الطرفين تكفلت مجموعة عرفة بتسديد كافة الالتزامات المالية التي تتضمنها المنح الدراسية للطلاب منذ بداية تسجيلهم وحتى تخرجهم. ونصت المذكرة على أن يحظى الطلاب بعد تخرجهم بفرصة عمل في المجموعة مع ضرورة أن يحافظ الطالب على تفوقه الدراسي كشرط أساسي لاحتفاظه بالمنحة.

وفي هذا السياق قال رئيس مجلس إدارة عرفة القابضة صفوان عرفة:" إن مجموعة عرفة تؤمن بأن أفضل استثمار في سبيل تطوير اقتصاد البلد وتطوير الاعمال هو الاستثمار في الموارد البشرية، وإن تجارب شركات العالم الكبرى ونجاحات دول كبرى اعتمدت على هذا النوع من الاستثمار، ونحن عندما نساهم في تقديم المنح للمتفوقين نترجم عملياً الأقوال بالأفعال، ومما لاشك فيه أن اقتصادنا اليوم يحتاج للموارد البشرية ذات المهارات المميزة التي تواكب التحولات الاقتصادية." بدوره عضو مجلس إدارة جمعية طموحي عبد السلام هيكل أوضح أن ما قامت به عرفة دليل على أن حاجات التنمية الأساسية لاتقوم إلا بالشراكة بين القطاع الاهلي والحكومي والخاص، وهذا الاستثمار لن يعود علينا فقط بالنفع إنما سيمتد لشمل شرائح واسعة في المجتمع وهذا يدل على بعد النظر وحسن ترتيب الاولويات لدى المجموعة، وإيمانها بأن التنمية البشرية وزيادة فرص العمل شرط لازم لتحقيق النقلة النوعية التي نسعى إليها في مجتمعنا. وأضاف هيكل، بأن توقيع مذكرة التفاهم يأتي في إطار سعي طموحي لدعم الطلاب المتفوقين دراسياً ممن يواجهون صعوبات مالية لإتمام تعليمهم في مرحلة ما بعد الثانوية، والذين أخذت الجمعية على عاتقها مسؤولية دعم أكبر عدد ممكن منهم.

 


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND