مصارف وأسواق مالية

آخر مقالات مصارف وأسواق مالية

استبعد الغرير وجود أية مشكلات في السيولة لدى البنوك الإماراتية



الاقتصادي – الإمارات:

توقع رئيس "اتحاد مصارف الإمارات" عبدالعزيز الغرير، أن يحقق القطاع المصرفي الإماراتي معدل نمو يتراوح بين 3 و4% خلال العام الجاري.

وأوضح الغرير، على هامش "مؤتمر مجلس الشركات العائلية الخليجية" في دبي، أنه من المرجح نمو معدل الإقراض 2%، لافتاً إلى أن هناك تراجعاً في الطلب على التمويل من جانب، وتحفظاً من البنوك للإقراض من جانب آخر.

وأضاف الغرير، أن تباطؤ الاقتصاد العالمي والمحلي يفرض على المؤسسات المصرفية في الإمارات إعادة ضبط استراتيجيتها من حيث تقليص النفقات والمصاريف.

وأشار الغرير، إلى أن اعتماد آلية جديدة لأسعار الفائدة المعروضة بين البنوك "إيبور"، جاء نتيجة لأن الآلية الحالية لا تعكس التكلفة الحقيقية للسيولة بين المؤسسات البنكية.

واستبعد الغرير وجود أية مشكلات في السيولة لدى البنوك الإماراتية، قائلاً: "إن مستوياتها لا تزال جيدة في الوقت الراهن".

وأضاف رئيس "اتحاد مصارف الإمارات" أن المصارف الإماراتية اتخذت الخطوات اللازمة لضمان عدم تعثر قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة، ومنع هروب أو اختفاء القائمين عليها.

وأكد أنه تم احتواء عدد من الشركات الصغيرة والمتوسطة المتعثرة بعد خطط لإعادة الجدولة، وهناك عمليات أخرى خلال 2016 و2017.

يشار إلى أن "اتحاد مصارف الإمارات" كشف سابقاً بأن سيولة القطاع المصرفي في البلاد لا تزال قوية ومتماسكة، وأن الحكومة لديها وسائل كافية لتوفير السيولة للمصارف.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND