تعليم وشباب

آخر مقالات تعليم وشباب

ستحرص هاجر على رد الجميل بمزيد من التفوق في الجامعة



الاقتصادي:

في استمرار للتقدير الذي حظيت به الطالبة السورية هاجر القطيفان، تقدمت الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة "الاتحاد النسائي العام"، الرئيس الأعلى لـ"مؤسسة التنمية الأسرية"، رئيسة "المجلس الأعلى للأمومة والطفولة"، بالتهنئة للطالبة السورية هاجر أحمد القطيفان، بمناسبة حصولها على المركز الأول في القسم العلمي بالصف الثاني عشر للعام الحالي، بمعدل 99.9 من أكاديمية "الأندلس" بمدينة العين.

وأكدت الشيخة فاطمة في هذا الصدد، حرص دولة الإمارات على دعم التوجهات كافة التي تضمن وجود بيئة مثالية لتعليم المرأة، علاوة على توفير التعليم لكل طالب وطالبة يقيمون على أرضها، وذلك انطلاقاً من قناعة الدولة الراسخة بأن التعليم هو نافذة الأوطان نحو التطور والتقدم.

وأشادت بتوجيه الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، لقبول الطالبة هاجر القطيفان بكلية الطب والعلوم الصحية في "جامعة الإمارات"، بشكل استثنائي تقديراً لتفوقها واجتهادها.

وبتكليف من الشيخة فاطمة، قامت وزيرة الدولة ميثاء بنت سالم الشامسي بزيارة الطالبة السورية هاجر أحمد القطيفان في منزلها، ونقلت لها ولذويها تهاني الشيخة فاطمة بتحقيقها هذا الإنجاز العلمي.

وقالت الوزيرة الشامسي: "الشيخة فاطمة بنت مبارك وفور علمها بأن والدة الطالبة مصابة بالسرطان ووالدها مصاب بجلطة، قررت التكفل بعلاجهما".

وأبدت الطالبة هاجر رغبتها في دراسة الطب بـ"جامعة الإمارات"، لتكون قريبة من والدتها ووالدها المريضين ورعاية أشقائها الستة، لتأتي الاستجابة سريعة من الشيخ محمد بن زايد آل نهيان بالتوجيه بقبول الطالبة بالكلية بشكل استثنائي.

يذكر أن الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات، رئيس "مجلس الوزراء"، حاكم دبي، فاجأ أوائل الثانوية العامة بفرعيها العلمي والأدبي باتصال هاتفي، مبشراً إياهم بالنتيجة المشرفة التي حصلوا عليها، ومتمنياً لهم مزيداً من التقدم والنجاح على درب التحصيل العلمي، وصولاً إلى الشهادة العليا التي تؤهلهم لخوض معترك الحياة العملية.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND