منوعات

آخر مقالات منوعات



 تعتبر تجربة سورية في مجال صناعة السيارات، وعلى الرغم من حداثة عهدها، ناجحة حتى الآن، فخلال عامين فقط من ولادة أول سيارة وطنية الهوية "شام" استطاعت أن تنتشر في الطرقات بأعداد كبيرة ومنافسة لباقي الطرازات، بفضل عدة ميزات، منها رحابتها الداخلية وجودة صناعتها المقبولة وتجهيزاتها المتنوعة، فضلاً عن مواءمتها للعقلية السورية، وكان من الممكن أن تتحوّل شام إلى السيارة الأولى في السوق لو أن سعرها كان أكثر تنافسية.

ولكن ما تطمح إليه شام وصانعتها سيامكو السورية – الإيرانية أكبر من ذلك بكثير، فهناك اليوم العديد من الخطط التطويرية تحاك من وراء الكواليس، للوصول إلى منتج وطني عملي يصل إلى قلب المواطن السوري قبل غيره. وكما يُقال: أول الغيث قطرة، فقد بدأت أولى عمليات التوسّع لدى سيامكو، بإدخال الفئة الثانية من شام والمزوّدة بالمحرّك من سعة 1.6 لتر حيّز الإنتاج مؤخراً، لتضاف إلى شام فئة 1.8 لتر.

وبدورنا في فنّات قمنا بزيارة شركة سيامكو والتي استقبلتنا بصدر رحب وقدّمت كامل التسهيلات لتجربة السيارة، لنعطيكم نظرة أقرب إلى هذه السيارة المتجددة بقلبها، من وجهة نظرنا كخبراء في عالم السيارات، فكيف هي سيارة شام بفئتها الجديدة، وكيف هي بعد عامين من ولادتها؟

الشكل الخارجي:

يجدر بنا القول إن سيارة شام لا تواكب قريناتها العصريات على صعيد التصميم الخارجي، بل إنها أقرب إلى حقبة التسعينات من القرن الماضي، بشكلها الصندوقي البسيط، وهذا أمر طبيعي، فشام مأخوذة أصلاً من توءمتها الإيرانية "سامند" التي تكبرها بسنوات، ولكن لا ننكر أيضاً وجود العديد من المعالم والتفصيلات الأنيقة التي لا تهرم على الرغم من تقادمها.  

 من الأمام هناك مقدّمة أنيقة وبسيطة التصميم، وتحتوي على أضواء مستطيلة وشبك تهوية مستطيل الشكل أيضاً، يتوسّطها شعار الحصان، وصادم بسيط التصميم يحتوي على أضواء ضباب.

وتنسحب البساطة إلى الجانب أيضاً، الخالي تقريباً من أي خطوط مميّزة، باستثناء الخط الذي يتوسط الأبواب بانتهائه عند الرفارف النافرة أعلى العجلات. أما مؤخّرة السيارة، فكلاسيكية جداً ولا تحوي على أي خطوط أو معالم ملفتة، اللّهم إلا الأضواء الخلفية الكبيرة والجميلة.

 وعموماً لا يمكن إنكار أناقة تصميم شام، أو حتى تشبيهه بتصميم بعض سيارات آسيوية أخرى كالصينية، والتي لا تعتمد على أي فلسفة تصميمية، فشام بكلاسيكيتها المحافظة تعتمد على منهج صريح أساسه البساطة، وهذه البساطة تولّد جمالاً قادراً على الصمود لسنوات قليلة قادمة على الأقل.

المقصورة

قبل الدخول إلى مقصورة شام، علينا الإشادة ببناء هيكلها المتين بشكل مثير للإعجاب ويبعث على الطمأنينة في آن معاً، وذلك على العكس تماماً من مقاعد السيارة غير المريحة والتي تشعرك بعدم الاستقرار والثبات عليها، وهذه إحدى أهم المشكلات الداخلية التي تعاني منها شام، ولم تشهد أي تحسين عليها خلال العامين المنصرمين.

 
التصميم الداخلي للوحة القيادة، يعكس التصميم الخارجي، فهو أنيق وبسيط، ويرفع الخشب البلاستيكي من جمال المقصورة والغنى فيها. أما التجهيزات الداخلية، فهي نقطة مميزة لدى شام، مع اعتناء بأدق التفاصيل فيها، إذ تشتمل على نوافذ ومرايا كهربائية الحركة، ومكيّف هواء فعّال وقوي، كما يوجد مقود هيدروليكي وجهاز إنذار وقفل مركزي بتحكّم عن بعد، مزوّد بنظام إقفال عند الانطلاق، ومسجّل صوت CD-MP3 بنقاوة جيدة، وكومبيوتر رحلة مزوّد بأنظمة مفيدة كالوقت اللازم لتغيير الزيت والمصافي، وجهاز ناطق بعدة لغات منها العربي يقدّم معلومات مفيدة أخرى.

لوحة العدّادات بسيطة التصميم جداً وكلاسيكية، المساحات الداخلية في المقصورة جديرة بالاحترام، فهي توفّر مكاناً كبيراً ورحباً لخمسة ركاب بالغين، أما نوعية الصناعة والمواد المستخدمة في المقصورة، فلاحظنا تطوّراً ملموساً عليها، إلا أنها ما زالت بحاجة إلى تحسين نوعاً ما، إذ لا تبدو قادرة على أن تعيش لمدة طويلة، خاصةً البلاستيك المستخدم في صناعة مناحي المقصورة بالعموم، كما أن جودة الإنهاء بحاجة إلى تحسين.

 الصندوق الخلفي واسع وعملي جداً، كما أنه قادر على استيعاب كمية جيدة من الأمتعة، وهذه ميزة حسنة تسجّل لصالح شام، عموماً مقصورة شام جيدة، ومحاسنها تغلب على مساوئها التي يمكن التغلّب عليها.

المحرّك وعلبة السرعة

 باتت سيارة شام حديثاً تتوفّر بمحرّك بسعة 1.6 لتر بعد طول انتظار، وهذا المحرّك مؤلف من أربع أسطوانات، يعود في أصله إلى شركة بيجو الفرنسية، ويولّد استطاعة قصوى تبلغ نحو 90 حصاناً عند 6000 دورة في الدقيقة، وعزماً يبلغ 13.5 كغ.م عند 3,500 دورة في الدقيقة تقريباً، وتنتقل الطاقة إلى العجلات الأمامية الدافعة، عبر علبة سرعات يدوية من 5 نسب أمامية، ويستطيع الوصول بشام إلى سرعة 180 كم/سا، ولم تحدد الشركة رقماً رسمياً بمعدّل تسارع شام 1.6، ولكن من خلال تجربتنا لها يمكننا تقديره بزمن لا يقل عن 14 ثانية فعلية.

على الطريق

قمنا بتجربة شام 1.6 لتر، على حلبة تجارب شركة سيامكو المجهزة بجملة من المعابر والطرقات الوعرة، المعدّة خصيصاً لاختبار مدى فعالية شام على الطريق، وإليكم النتيجة التي توصلنا لها.

محرّك شام الجديد هادئ جداً وسلس التشغيل والدوران، والمقصورة تعزل صوته واهتزازه بشكل فعّال، ويعتبر هذا المحرّك متجاوباً جداً، ويقدم قوة كافية للسيارة، فلم نشعر بأن شام اليوم تعاني من أي ضعف في محرّكها، بل على العكس، شعرنا بسلاسة كبيرة في عمل المحرّك ونشاط واضح لدرجة أننا لم نميّزه عن المحرّك الأكبر منه بالأداء.

الجو الداخلي للسيارة يبعث على الراحة والهدوء والثقة، بفضل ثباتها على الطريق وحتى على المنعطفات، ولم نلاحظ عليها أي مشكلات على الإطلاق، أو أصوات على المطبّات القاسية.

الانطلاق مثالي والتسارع مرضٍ، أما علبة السرعة فهي قاسية بعض الشيء، إلا أن أداءها جيد عموماً ومتجاوبة، والمقود كذلك يعاني من بعض القساوة، ولا يتمتع بالسلاسة الموجودة في السيارات الحديثة، إلا أنه يُشعر السائق بأنه يتحكّم بشكل جيد بالسيارة، كذلك الفرامل والتي تعتبر جيدة وكأنها شهدت تطوراً عليها، وتتجاوب بشكل أسرع من السابق.

 وكانطباع أخير، نقول وبشفافية ومصداقية عالية، بأن سيارة شام سيارة جيدة حقاً، وجديرة بالاحترام، وباستثناء فرش مقاعدها، تُعتبر أكثر من مقبولة، وحبذا لو كانت بسعر أقل بنحو من 50 إلى 75 ألف ليرة سورية، لكانت حقاً السيارة رقم واحد في سورية مقابل ما تقدّمه من خدمات لقاء سعرها.

وأخيراً دعونا نشدّد على أيدي القائمين على سيارتنا الوطنية الأولى شام، والتي تُعتبر علامة فارقة في تاريخ الصناعة السورية، وبوابة لآفاق أكبر، كما لا ننسى أن نثني بالشكر على الاهتمام الكبير الذي قدّمته لنا شركة سيامكو وطاقمها، لننجح هذه التجربة ونوصلها لكم أيها الأعزاء القرّاء بكل شفافية. 

الإيجابيات

السلبيات

مقصورة رحبة

تصميم قديم نسبياً

صندوق أمتعة متّسع

مقاعد تحتاج لتحسين

محرّك وعلبة سرعة جيدان

جودة إنهاء تحتاج لتحسين 

أداء جيد على الطريق

 سعر مرتفع نسبياً

 

السيارة

شام 1.6 لتر عادي

المحرّك

أمامي عرضي بشكل "L متتالي"

عدد الأسطوانات

4

عدد الصمامات

8

سعة المحرّك "سم³"

1591

الاستطاعة "حصان/د.د"

88/6000

عزم المحرّك "كغ متر/د.د"

13.4/3500

الاندفاع

شدّ أمامي

علبة السرعة

5/عادي

المكابح "أمام/خلف"

أقراص/ طبلة

العجلات والإطارات

15-65/185

الطول/العرض/الارتفاع/قاعدة العجلات "مم"

4520/1720/1460/2670

سعة صندوق الأمتعة "لتر"

500

سعة خزان الوقود "لتر"

70

التسارع من 0 إلى 100 كم/ "ثا"

_

السرعة القصوى

180

استهلاك الوقود الوسطي "كم/20 لتر"

_

السعر مع الفراغ "ل.س" عند التجربة

595.000

 


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND