تجارة واستثمار

آخر مقالات تجارة واستثمار



الاقتصادي – خاص:

تم الإعلان في أبوظبي عن دمج أكبر شركتي استثمار مملوكتين من قبل حكومة أبوظبي، وهما شركة مبادلة للتنمية، وشركة الاستثمارات البترولية الدولية (آيبيك).

وأعلن مكتب الاتصال الحكومي في أبوظبي، أن الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أصدر قراراً بدمج شركة الاستثمارات البترولية الدولية وشركة مبادلة للتنمية، وتشكيل لجنة مشتركة مسؤولة عن دمج الشركتين برئاسة الشيخ منصور بن زايد آل نهيان. وقال مصدر قريب من المناقشات الخاصة بصفقة الاندماج لموقع "24" أن اللجنة المشرفة على عملية الدمج ستدرس الصفقة لمدة تتراوح بين ستة أشهر و12 شهراً وأن مناقشة الصفقة تجري على أساس الاندماج بنسب متساوية ليتم استكمال الصفقة بنهاية عام 2017.

كما تتضمن اللجنة الرئيس التنفيذي في مبادلة خلدون خليفة المبارك نائباً للرئيس، ووزير الطاقة سهيل محمد فرج المزروعي، وحمد الحر السويدي ورئيس دائرة المالية في أبوظبي. ونص القرار على أن تتابع الشركتان مزاولة أعمالها بشكل مستقل إلى حين انتهاء اللجنة المشتركة من تنفيذ مهامها.

ويأتي القرار ضمن استمرار هيكلية أبوظبي لأذرعها الاستثمارية وتوجيه عائدات النفط باتجاه أفضل الاستثمارات، لتنويع اقتصادها، إذ بدأت هذه الجهود عام 1976 عندما وجّه الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رحمه الله، بتأسيس جهاز أبوظبي للاستثمار، الذي أصبح أحد أكبر الصناديق السيادية في العالم، أتبعه تأسيس شركة الاستثمارات البترولية الدولية التي أسستها حكومة أبوظبي في عام 1984 للاستثمار في قطاع الطاقة في جميع أنحاء العالم، وفي عام 2002، تم تأسيس شركة مبادلة للتنمية.

وتستثمر مبادلة في 19 دولة حول العالم منها الولايات المتحدة، وكولومبيا، وغينيا، وسنغافورة، وإيطاليا، وسويسرا. وتشمل نشاطات استثماراتها صناعة الطيران، والرعاية الصحية، والاستثمارات المالية، والتطوير العقاري. ولدى مبادلة شراكة مع كبرى الشركات العالمية مثل إيرباص، وبوينغ، وتوتال، وشل، وسيمنز، وإمبريال كولدج، وكليفلاند كلينيك وغيرها.

فيديو: خلدون المبارك يتحدث عن نتائج مبادلة عام 2015

أما "آيبيك"، فقد أسسها الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رحمه الله، عام 1984، بهدف تحقيق رؤيته المتمثلة في توظيف الثروة البترولية في إمارة أبوظبي لبناء اقتصاد حديث ومتنوع لصالح الأجيال القادمة. وفي عام 1988، قامت بأول استحواذاتها على شركة "سيبسا" الاسبانية للطاقة تأسست عام 1929. ثم استحوذت بعد ست سنوات على ربع شركة "أو إم في"، وهي أكبر شركة نمساوية صناعية مدرجة في الأسواق المالية متخصصة بخدمات النفط والغاز المتكاملة. وفي عام 2012، أسست شركة الإمارات للغاز الطبيعي المسال كمشروع مشترك بين شركة الاستثمارات البترولية الدولية "آيبيك" وشركة مبادلة للبترول لتأسيس منشأة عائمة لتخزين الغاز الطبيعي في إمارة الفجيرة.

فيديو: إنجازات شركة ستراتا لصناعة الطيران، إحدى شركات مبادلة خلال السنوات الخمس الماضية

فيديو: تعرف على شركة الاستثمارات البترولية الدولية "آيبيك"


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND