تجارة واستثمار

آخر مقالات تجارة واستثمار



الاقتصادي الإمارات – وكالات:

حققت مؤسسة الإمارات لأنظمة التبريد المركزي "إمباور" خلال العام 2012 أرباحاً صافية وصلت إلى 190 مليون درهم بنمو 17% عن العام 2011
وسجلت الشركة حجم ايرادات بلغ 701 مليون درهم لسنتها المالية 2012 بزيادة 5% عن 2011.

وقال الرئيس التنفيذي لـ "إمباور" أحمد بن شعفار، إن: "حجم إنتاج إمباور في العام 2012 وصل إلى 400 ألف طن تبريد بنسبة زيادة 8% عن السنة السابقة وعززت الشركة من عمليات انتاجها لتلبي معدلات الطلب العالية على خدماتها وشهد العام 2012 تشغيل محطات عمل جديدة وإطلاق مراكز خدمة عملاء وتعزيز توجه الشركة نحو الحفاظ على المياه في توفير خدماتها من خلال استهلاك المياه المعالجة بدلا من المياه العذبة، كما زادت أعداد موظفينا بنسبة 9% مقارنة بالعام 2011".

وأضاف وفقاً لوكالة الأنباء الإماراتية "وام" أن قطاع تبريد المناطق حقق نقلة نوعية في العام 2012 ليس فقط في الإمارات بل أيضا على صعيد دول مجلس التعاون الخليجي حيث بات مطلباً تعتزم حكومات المنطقة السير به لتقليص اعتمادها على خدمات التبريد التقليدية وذلك لتحقيقه لوفورات كبيرة في التكاليف التشغيلية والصيانة ولأنه سهل الإستخدام ويحافظ على الطاقة والموارد البيئية.

واشار إلى أن "إمباور" سددت في العام 2012 قرضا وصلت قيمته الى 235 مليون دره.

وأوضح أن الشركة درست أسواق اقليمية متعددة في العام 2012 حيث آثرت التركيز على تعزيز عملياتها في دولة الإمارات في الفترة الماضية من خلال تطوير شبكتها العامة وتعزيز عمليات انتاجها قبل التفكير بتوسيع رقعة تواجدها في أسواق أخرى مشيرا الى استعداد الشركة لنقل خبراتها التقنية لشركات أخرى في المنطقة.

ولفت إلى أن تحديات تطور هذا القطاع الكامنة في نقص الخبرات التقنية والتسويقية للكثير من شركات تبريد المناطق ولا تزال المشكلة قائمة ويجب معالجتها للنهوض بهذا القطاع والسير به نحو الأفضل على صعيد منطقة الشرق الأوسط بأكمله.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND