تنمية

آخر مقالات تنمية

أوضح تقرير البنك الدولى أن الاقتصاد المصرى سيتحسن خلال العام القادم



الاقتصادي - مصر:

 أشار "البنك الدولى"، خلال تقريره نصف السنوى الصادر مؤخراً، أنه من المتوقع تراجع معدلات النمو فى مصر إلى 4% خلال 2017، بعدما بلغت 4.3 فى 2016،  مع بدء تطبيق إجراءات ضبط أوضاع المالية العامة، وتباطؤ معدلات الاستهلاك، بسبب ارتفاع معدلات التضخم.

وجاءت توقعات البنك هذه، نتيجة الشكوك المتزايدة التى تنتهجها توجهات الولايات المتحدة الأمريكية، نحو سياساتها الداخلية والخارجية، والخاصة بالموازنة والتجارة وسياسة الهجرة، فضلاً عن الغموض المحيط بمصير المفاوضات، حول الخروج البريطاني من الاتحاد الأوروبى.

وأوضح تقرير "البنك الدولى"، أن الاقتصاد المصرى، سيتحسن خلال 2018، لتصل معدلاته إلى 5.1%، وإلى 5.4% في 2019، كما توقع البنك، أن تشهد معدلات النمو فى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، تحسناً عن معدلاتها السابقة، لتصل إلى 3.1% خلال 2017 مقارنة بنحو 2.7% بـ2016.

يشار إلى أن، "البنك الدولى" حذر خلال الفترة الماضية، من استمرار انخفاض أسعار النفط، منبهاً من مخاطر الهبوط الكبير بمعدلات النمو، التى تحوم حول منطقة الشرق الأوسط، إذا لم يحدث مسار تصاعدى للأسعار، الأمر الذي من شأنه أن يضعف الإنفاق الحكومى، ومصادر إيرادات المالية العامة، وتراجع النشاط الاقتصادى.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND