حكومي

آخر مقالات حكومي



أعلنت القمة العالمية للحكومات، التي تعقد خلال الفترة من 12 إلى 14 فبراير المقبل، برعاية الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، عن أجندتها للدورة الخامسة، لتشمل أول وأكبر تجمع دولي لخبراء ومختصين في مجال السعادة، ومنتدى التغير المناخي والأمن الغذائي، ومنتدى الشباب العربي. وفيما يلي عشرين معلومة يجب أن تعرفها عن الدورة الخامسة للقمة:

1- تطرح القمة أهم التحديات التي تواجه الحكومات، وهي الجهات المسؤولة عن سبعة مليارات نسمة.

2- هذه هي الدورة الخامسة للقمة التي انطلقت نسختها الأولى في فبراير (شباط) 2013 تحت اسم "القمة الحكومية".

3- تقام القمة في دبي أيام 12-13-14 فبراير (شباط) 2016.

4- ستضم القمة ثلاثة منتديات وحوارات تخاطب أهم التحديات العربية والعالمية.

5- إذ ستشهد القمة انطلاق منتدى التغير المناخي والأمن الغذائي، بالتعاون مع منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو)، التي ستمثل أول منصة من نوعها تجمع الحكومات والقطاع الخاص وصانعي القرار في وضع إطار عمل للتصدي للتغير المناخي، وضمان وضع الحلول اللازمة لمنظومة الأمن الغذائي العالمي.

6- كما ستسبق القمة فعالية الحوار العالمي للسعادة التي تستقطب أكثر من 300 خبير ورائد، وأفضل العقول العالمية في مجال السعادة، للتباحث في كيفية عمل الحكومة للانتقال من رضى الشعوب إلى سعادة الشعوب، وتتضمن فعاليات يوم السعادة ورش عمل وجلسات حوارية، ستشكل مخرجاتها دليل عمل للحكومات الهادفة لرفع مستوى السعادة في العالم.

شاهد: المتغيرات العالمية التي ستؤثر على الحكومات في المستقبل

7- ثالث المؤتمرات هو "منتدى الشباب العربي" الذي سيكون أول تجمع عالمي يقام على مدار ثلاثة أيام، ويهدف إلى إشراك جيل الشباب العربي في العمل مع الحكومات وصناع القرار.

8- ستشهد القمة هذا العام شراكات جديدة مع صندوق النقد الدولي، ومركز أميركا اللاتينية للإدارة العامة والتنمية (CLAD).

9- كما في كل عام، أنجزت القمة شراكات علمية بحثية مع مؤسسات علمية معتمدة في العديد من المجالات، مثل هارفارد، وأكسفورد، وماكينزي، وإي تي كيرني، وإرنست آند يونغ، وسيتم إطلاق 10 تقارير بحثية مع شركاء عالميين، إضافة إلى العديد من المؤشرات التنموية.

10- عدد المشاركين في القمة هذا العام هو الأعلى من حيث عدد رؤساء وقادة الدول، إضافة إلى قادة المؤسسات الدولية، وقيادات القطاع الخاص، وأهم المفكرين والأكاديميين والرواد.

11- ضيف الشرف هذا العام هو دولة اليابان التي ستستعرض تجربتها المميزة في مجال الإدارة الحكومية والابتكار، وهي تشارك بوفد رسمي رفيع المستوى، يضم كبار المسؤولين الحكوميين، وقيادات القطاعين العام والخاص، وعدداً من أبرز الخبراء والمفكرين.

12- ستطلق القمة هذا العام "سباق الحكومات العالمي لرواد التكنولوجيا"، الذي يضم ثلاثة مسارات أساسية، تشمل جائزة هاكاثون للحكومات الافتراضية في التعاملات الرقمية، وجائزة أفضل خدمة حكومية عبر الهاتف المحمول، وجائزة أفضل التقنيات الناشئة في الحكومات.

13- ستتضمن القمة الدورة الثانية من جائزة أفضل وزير في العالم، مع التركيز هذا العام على تجارب الدول النامية. وباستثناء الوزراء في حكومة الإمارات، يتم تقييم المرشحين بناءً على الحقائق والأرقام والتأثير المباشر لخططهم ومبادراتهم في حياة الناس، ونجاحهم في تنفيذ المبادرات والبرامج، إضافة إلى معايير السمعة والنزاهة والشفافية لضمان الحيادية.

14- سيفتح "متحف المستقبل" أبوابه أمام المشاركين والزوار خلال فعاليات القمة.

15- تشهد فعاليات هذا العام جدول أعمال كاملاً مخصصاً للمنظمات الدولية، تجري أعماله في مقر خاص بجلسات الشركاء الدوليين، حيث ستناقش الأمم المتحدة مستقبل تحقيق أهداف التنمية المستدامة، وسيناقش البنك الدولي مستقبل الحكومات والتعليم، أما صندوق النقد الدولي فسيتناول مستقبل التعاملات الرقمية، وستتناول منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية مستقبل الابتكار في الحكومات.

شاهد: ما أهمية ثقة المواطنين بالحكومة؟


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND