تجارة واستثمار

آخر مقالات تجارة واستثمار

تؤول للشركة الجديدة ملكية أسهم حكومة أبوظبي في كل من مبادلة للتنمية وآيبيك



الاقتصادي – الإمارات:

قررت حكومة أبوظبي دمج اثنين من أكبر صناديقها الحكومية، لتنشئ شركة تبلغ إجمالي أصولها نحو 125 مليار دولار، بغية تعزيز وضعها المالي في فترة تشهد هبوط أسعار النفط.

وتأسس الصندوق الجديد باسم شركة "مبادلة للاستثمار" عبر دمج شركة "مبادلة للتنمية" وشركة الاستثمارات البترولية الدولية "آيبيك" التي تمتلك حصصاً في صناعة الطاقة وقطاعات أخرى حول العالم.

ووفق قانون التأسيس الذي أصدره الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حاكم إمارة أبوظبي، فإن "مبادلة للاستثمار" ستكون شركة مساهمة عامة، تختص بجوانب التملك والتطوير والبناء والتمويل والتشغيل والاستثمار في مختلف القطاعات.

وسيكون للشركة الجديدة شخصية اعتبارية مستقلة وتتمتع بالاستقلال المالي والإداري والأهلية القانونية الكاملة لممارسة نشاطها وتحقيق أغراضها، على أن تؤول للشركة الجديدة ملكية أسهم حكومة أبوظبي في كل من "مبادلة للتنمية" و"آيبيك".

وفي سياق متصل، أصدر رئيس الدولة، مرسوماً أميرياً بتشكيل مجلس إدارة شركة "مبادلة للاستثمار" برئاسة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، والشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس "مجلس الوزراء" وزير شؤون الرئاسة، نائباً للرئيس.

وسيشغل الرئيس التنفيذي لـ"مبادلة"، خلدون المبارك، منصب الرئيس التنفيذي لـ"مبادلة للاستثمار"، والتي ستكون واحدة من أكبر الشركات الاستثمارية الاستراتيجية عالمياً، بواقع 68 ألف موظف.

ويشمل أعضاء مجلس الإدارة كل من وزير الطاقة، سهيل المزروعي، الذي كان مديراً لـ"آيبيك" ورئيس مجلس إدارة "مبادلة للبترول"، وحمد الحر السويدي والذي كان عضواً في "المجلس الأعلى للبترول".

وفي يونيو (حزيران) الماضي، أصدر رئيس الدولة قراراً بدمج شركتي استثمارات البترولية الدولية "إيبيك " ومبادلة للتنمية "مبادلة".

والشركتان ذراعان استثماريتان تابعتان لـ"جهاز أبوظبي للاستثمار"، وتم تأسيس "آيبيك" في 1984 للاستثمار في قطاع الطاقة وتتوزع محفظتها الاستثمارية فيما يفوق 18 شركة بقطاع النفط والغاز، بينما انطلقت "مبادلة" خلال 2002، وتجاوزت قيمة محفظتها الاستثمارية والأصول 246.42 مليار درهم.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND