حكومي

آخر مقالات حكومي

يضم المقر الجديد قاعة خاصة بالمحامين ومكتباً لتصديق الوكالات وربطها إلكترونياً بنقابة المحامين



الاقتصادي – سورية:

أوضح وزير العدل نجم الأحمد، أن عملية نقل المحاكم المدنية من "القصر العدلي" في شارع النصر، إلى مبنى "وزارة العدل" بالمزة، هو إجراء مؤقت، إلى الانتهاء من ترميم المبنى والقاعات المتوفرة فيه.

وذلك خلال لقاء جمع بين وزير العدل وفرع "نقابة المحامين" بدمشق، بحضور نقيب المحامين نزار اسكيف، وأعضاء مجلس النقابة، والمحامي العام الأول بدمشق أحمد السيد.

وأكد الأحمد، أن المقر الجديد يشمل قاعة خاصة بالمحامين، ومكتباً لتصديق الوكالات وربطها إلكترونياً بفرع "نقابة المحامين".

وتضمن اللقاء، مشروعاً لإحداث نافذة واحدة تقدم خدمات متكاملة تخص عدة وزارات، وتناول أيضاً المعونة القضائية وتسهيل منحها للمحتاجين إليها، فضلاً عن موضوع تبادل اللوائح وضرورة العمل عليها مستقبلاً، ما يساهم في اختصار إجراءات التقاضي.

وانتقلت خلال الأيام الماضية، محاكم الصلح والبداية والاستئناف المدنية من "القصر العدلي" بشارع النصر، إلى "المعهد القضائي" بالمزة، وفقاً لقرار وزير العدل، وقُوبل القرار باستنكار غالبية المحامين الذين وجدوا فيه إرهاقاً لهم وللمواطنين أصحاب الدعاوى القضائية.

وبناءً على ذلك، رفع فرع "نقابة المحامين" بدمشق كتاباً إلى كافة الجهات المعنية بذلك، لإعادة النظر بقرار وزير العدل على ضوء العديد من المعطيات التي تؤكد عدم صحة إصدار هذا القرار.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND