مهارات وأفكار

آخر مقالات مهارات وأفكار



زياد ملحم
زياد ملحم
الرئيس التنفيذي للتسويق لدى "أمانة كابيتال"، منذ 2013، الإما..

الاقتصادي – آراء وخبرات:

يُعرّف المدير أنه ذلك الشخص الذي يمارس السلطة على فريق عمله، وتتجسد واجباته الأولى في قيادة فريق العمل وتوجيهه، وعادة مايكون المدير أكبر من الموظفين الذين يعملون ضمن فريقه، فلابد لهذا الأمر أن يساهم بتعزيز سلطته.

في المقابل، عندما يكون المدير أصغر سناً من أحد موظفي الفريق، تحدياتٌ مختلفةٌ قد تظهر وتؤثر على العلاقة بين هذا المدير وهذا الموظف، وبالتالي يتوجب على مدير العمل أن يكون على أتم الجهوزية للتعامل مع مثل هذه الحالات.

وفي هذا الإطار، هناك أربع نصائح تساعد المدير على التعامل مع الموظّفين الذين يكبرونه سناً بالطرق الصحيحة، نوردها فيما يلي:

– عامل هذا الموظف باحترام: غالباً ما يتوقع الأفراد الأكبر سناً من زملائهم أن يتم معاملتهم باحترام. ولا يزال هذا الأمر جارياً في إطار العمل، إذ ربما يشعر الموظّف الأكبر من مديره من أن الأخير لا يأخذه على محمل الجد، أو أنه يعتبر أن الزمن مر عليه، وبالتالي لا يمكنه التأقلم أو استيعاب الأمور الجديدة. من هنا، ينبغي على المدير تقديم الجهود اللازمة التي تجعل الموظف الذي يكبره سناً يشعر وكأنه لا يزال عضواً مهماً وقيماً لفريق العمل.

– لا تفترض: يميل الفرد دائماً إلى الاعتماد على ماهو سائداً عن طريقة التعامل مع الأفراد من جيلٍ لآخر، كأن يقع المدير الشاب في فخ النظر إلى الموظف الأكبر منه بعين تجاربه السابقة مع أهله، معلميه، مدربيه أو شخصياتٍ مماثلة. لكن الحقيقة ليست كذلك، فكل شخص يختلف عن الآخر، لذا فإن الافتراض والتكهن دون التدقيق على أن هذا الفرد سيفكر أو سيعمل بهذه الطريقة هو أمر خاطىء، إذ أن الاعتماد على الأفكار المسبقة يحجب الواقع ليس إلا.

– استثمر معرفته: كلما طالت المسيرة المهنية للمرء، زادت معرفته وحكمته. فالموظف القديم والذي يكبر المدير سناً قد يأتي بقيمة مضافة، ويجب التصرف معه على هذا الأساس. لذا عندما يصادف وجود موظف يكبر المدير في السن، يتوجب على المدير ألا يتردد في طلب رأي وتعليقات الموظف الأكبر فربما يكون ذو معرفة أكبر بالموضوع.

– تصرف وكأنك المسؤول، لأنك فعلاً كذلك: عندما يكون احترام خبرة الموظف الأكبر سناً أمر واجب على المدير الشاب، لاينبغي أن يغير هذا من طبيعة العلاقة بين المدير والموظف على الإطلاق. كما يجب ألّا ينسَ المدير أنه في موقع قوة يمكنه من فرض احترامه وتلبية طلباته على باقي الموظفين بغض النظر عن أعمارهم، لكن دون اللجوء إلى أساليب تقلل من احترامه للآخرين أو اتخاذ مواقف تجعل منه طاغية.

في النهاية، إن إدارة شخص لفرد يكبره سناً هي من التجارب الصعبة، فمن الطبيعي أن يتقبل الفرد الشاب قيادة وتوجيهات الأكبر منه في السن، لكن عند قلب المواقع، ربما تصبح الأمور غريبة. إلا أن التعامل بشكلٍ صحيح مع هذا الوضع، واتباع القواعد الأربع الآنفة الذكر، يجعل من وجود موظف يكبر المدير في السن أمراً مفيداً، لا يشكل أي عقبة ولا يقدم أي تعقيدات.

تنويه: الآراء ووجهات النظر الواردة في هذا المقال هي آراء الكاتب، ولا تعكس بالضرورة السياسة الرسمية لموقع "الاقتصادي.كوم"، أو موقفه تجاه أي من الأفكار المطروحة. 

تنويه الآراء ووجهات النظر الواردة في هذا المقال هي آراء الكاتب, و لا تعكس بالضرورة السياسة الرسمية لموقع "الاقتصادي.كوم", أو موقفه اتجاه أي من الأفكار المطروحة.




error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND