معارض ومؤتمرات

آخر مقالات معارض ومؤتمرات

يستمر المهرجان لغاية 7 نيسان الجاري موفراً أجواء تسويقية مثالية



الاقتصادي – سورية:

انطلقت اليوم فعاليات الدورة الـ35 لمهرجان التسوق الشهري "صنع في سورية"، والذي تنظمه غرفة "صناعة دمشق وريفها" باللاذقية.

ويستمر المهرجان لغاية 7 نيسان الجاري، موفراً أجواء تسويقية مثالية لزواره، فضلاً عن اتساع مكان العرض في فندق "ألمى" الواقع على دوار الزراعة.

يضاف إليها الحسومات التي تتراوح بين 20 و50%، إلى جانب العروض والهدايا تقدمة الشركات المشاركة الصناعية، النسيجية، الغذائية والكيميائية.

وخلال المهرجان، اطلع محافظ اللاذقية ابراهيم خضر السالم وأمين فرع اللاذقية لحزب البعث العربي الاشتراكي محمد شريتح على المنتجات وأسعارها والحسومات التي توفرها الشركات المشاركة لزوار المهرجان.

وتشارك "المؤسسة السورية للتجارة" في فعاليات المهرجان، ضمن إطار التنافسية التي تحرص على تحقيقها في السوق، من خلال 35 صنفاً مع تجديد مستمر ويومي للمواد، وبأسعار تتساوى مع المعتمدة في صالات ومراكز بيع المؤسسة، والتي تقل عن مثيلاتها من المواد المعروضة في المهرجان بنحو 25%، حسب مدير فرع المؤسسة في اللاذقية سامي هليل.

وانطلقت منتصف الشهر الماضي فعاليات مهرجان "صنع في سورية"، ضمن صالة "تشرين الرياضية" بالمزة، بمشاركة أكثر من 100 شركة صناعية وطنية من القطاع الخاص والعام.

وباشرت الدورة الأولى من مهرجان التسوق الشهري في 11 نيسان 2015، ضمن حملة "عيشها غير"، واستمر حينها بشكل شهري في دمشق ومحافظات طرطوس، اللاذقية، والسويداء، إذا تجاوزت دوراته الثلاثين.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND