حكومي

آخر مقالات حكومي

بلغ الإيجار السنوي للمول 20 مليون ليرة بعد تجهيزه من المستثمر



الاقتصادي – خاص:

أكد وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك عبدالله الغربي، أن تنفيذ إخلاء قاسيون مول تم وفق الأطر القانونية، وسيتم طرحه للاستثمار قريباً بغية تحقيق دخل مالي كبير لخزينة الدولة.

وفيما يتعلق بالآثار السلبية لإغلاق المول على مئات الموظفين العاملين فيه، بيّن الوزير أن كافة موظفين قاسيون مول المسجلين في التأمينات الاجتماعية سوف يتم توظيفهم في "السورية للتجارة"، وسوف تتم دراسة الحالات الأخرى.

وأشار الغربي إلى أنه عقد اجتماع منذ فترة مع مستثمر المول، ولكن لم يتم التوصل لحل يضمن حقوق الدولة، مبيناً أنه كان يمكن أن يحصل على عشرات الملايين من تحت الطاولة ويبقي الاستثمار، ولكن هذا لن يحصل أبداً وحق الدولة يجب أن يعود لها.

 

19225671_677121282481896_8071220970221514052_n

على الطرف الآخر، كانت الأجواء سوداوية لدى المستثمرين ضمن صالات ومطاعم المول حيث أكد عدد منهم لـ"الاقتصادي"، أن توقيت الإغلاق كان في غاية السوء وقبل أيام قليلة من عيد الفطر السعيد، وهي ذروة الموسم لكافة الفعاليات المتواجدة في المول، والتي استثمرت ضمن المول وبالأسعار الحقيقية وتكبدت خسائر فادحة نتيجة هذا القرار.

وكان مستثمر المول بلال نعال أشار لـ"الاقتصادي" أن عملية الإخلاء لم تتم في المرة الأولى لأنها مخالفة لأحكام القضاء، حيث إنه حصل على وقف تنفيذ لقرار الإخلاء الصادر عن الحكومة، مبيناً أن هنالك 3 صالات أخرى أيضاً معها وقف تنفيذ.

وكشف النعال استعداده للوصول إلى حل يرضي جميع الأطراف، مع مراعاة حقوق كل طرف، وأضاف: "أساس الإيجار مع الوزارة كان لمستودع متواضع، ومن ثم قمت ببناء المول وتجهيزه بكلف مالية كبيرة، ومن غير المنطقي مطالبتي بأجرة استثمار المول بوضعه الراهن".

19105914_500186306984598_6603303454993291116_n

ويبقى اللافت في هذه القضية الغموض الذي يخيم عليها ولم يوضح لغاية الآن، فالعقد بالصيغة التي بني عليها هو عقد pot حيث أساس العقد هو استثمار مستودع وتحويله إلى مول تجاري كلف مئات الملايين، على ان يستمر هذا الاستثمار 30 سنة وفق عائد سنوي متفق عليه ويعود المشروع للدولة في نهاية العقد.

ونتمنى من الجهات الحكومية إيضاح كافة ملابسات هذه القضية، والتي تضرر فيها صغار المستثمرين المتواجدين بالمول والذين لاعلاقة لهم بالقضية، وخصوصاً أن الحكومة تسعى لتشجيع الاستثمار وخاصة في الظروف الحالية.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND