بيانات صحفية

آخر مقالات بيانات صحفية

ناقشت الحلقة الشبابية الأولى دور الثقافة المؤسسية التي تركز على الارتقاء بالأداء



الاقتصادي – بيان صحفي:

استضافت شركة بترول أبوظبي الوطنية "أدنوك" ثاني حلقاتها الشبابية التي حملت عنوان "العمل في المواقع الخارجية وحقول النفط، فرصة لاكتساب الخبرات"، بمشاركة وزير دولة الرئيس التنفيذي لـ"أدنوك" ومجموعة شركاتها سلطان أحمد الجابر، ووزير دولة لشؤون الشباب شما بنت سهيل بن فارس المزروعي.

وأقيمت الحلقة في مدينة الرويس تأكيداً على اهتمام "أدنوك" بكافة كوادرها البشرية على اختلاف أماكن عملهم، بمن فيهم موظفو المواقع والمنشآت الخارجية وحقول النفط والغاز.

وتعتبر هذه أول حلقة شبابية في الظفرة، وجرى تنظيمها بالتعاون مع "مجلس الإمارات للشباب" ضمن مبادرة الحلقات الشبابية التي أطلقتها شما المزروعي، واعتمدها نائب رئيس الدولة رئيس "مجلس الوزراء" حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم.

وتهدف المبادرة إلى توفير منصة للشباب لعرض آرائهم حول القضايا الاجتماعية والسياسات، وتعزيز دور الشباب في المجتمع وإعداد قيادات شابة.

واستضافت "أدنوك" أولى حلقاتها الشبابية في مقرها الرئيسي بأبوظبي حيث ناقشت دور الثقافة المؤسسية التي تركز على الارتقاء بالأداء لتحقيق التميز.

وأكّد وزير دولة الرئيس التنفيذي لـ"أدنوك" ومجموعة شركاتها سلطان أحمد الجابر، حرص "أدنوك" على الاهتمام بكوادرها البشرية في كافة مواقع العمل.

وأشار الجابر، إلى أهمية العمل في المواقع الميدانية والحقول لاكتساب الخبرات العملية التي تساعد في رسم مسار مهني ناجح، مؤكداً حرص "أدنوك" على التواصل مع الشباب وتحفيزهم لتفعيل الطاقة الإيجابية والإبداع، والاستماع إلى اقتراحاتهم وآرائهم للمساهمة في تحقيق الأهداف للتنمية الاقتصادية والاجتماعية بالدولة.

وشدد الجابر، على رعاية وتشجيع الكفاءات الشابة وتعزيز مشاركة المرأة في قطاع النفط والغاز ضمن ثقافة مؤسسية تركز على الارتقاء بالأداء لتحقيق التميز، موضحاً أن إطلاق "برنامج قيادات أدنوك المستقبلية" يهدف لتطوير وتأهيل الكفاءات الشابة وإعدادهم لمهام قيادية في المستقبل.

وذكر سلطان أحمد الجابر، أن العمل في المواقع الخارجية يحقق العديد من الإيجابيات للموظف وتشمل اكتساب الخبرات وصقلها، والتطبيق العملي للنظريات التي تعلموها خلال الدراسة، وزيادة المعرفة المباشرة بقطاع النفط والغاز، وتطوير وإثراء المهارات والقدرات.

من جهة أخرى، ذكرت شما المزروعي، أن مبادرة حلقات شبابية أثبتت فعاليتها في التفاعل مع الشباب من خلال الجلوس معهم ضمن حلقة دائرية تجمع صانع القرار بالشاب.

وأشارت المزروعي، إلى اهتمام المسؤولين في "أدنوك" لتطوير قطاعات العمل ضمن الشركة بالشكل الأمثل، وإشراك الشباب في تلك المنظومة.

وضم برنامج الحلقة الشبابية حوارات ومناقشات بناءة، شملت استعراض فرص وبرامج التطوير المهني للشباب ووسائل تشجيعهم وتحفيزهم على العمل في المواقع الخارجية والحقول، ومناقشة أهم سبل الابتكار وتطوير أنفسهم ليكونوا قادة قادرين على تقديم حلول تساهم في تحقيق أهداف التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

واستهلت "أدنوك" في مايو (أيار) الماضي سلسلة مشاركاتها ضمن مبادرة الحلقات الشبابية عبر تنظيم أول حلقة في مقر الشركة بأبوظبي.

يذكر أن، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان أمر سابقاً بإنشاء مدينة الرويس التي أصبحت اليوم من أكثر مدن الدولة تنظيماً وتخطيطاً وأكبر منطقة صناعية في الظفرة، وتعمل "أدنوك" على تطوير الرويس لترسخ مكانتها كمدينة حديثة ومستدامة تملك كافة المقومات وتوفر كافة احتياجات قاطنيها.

وتعتبر الرويس مركزاً استراتيجياً لصناعة النفط والغاز في أبوظبي، حيث تحتضن مجمع الرويس الذي يعد أكبر وأحدث مجمع صناعي وسكني نفذته "أدنوك"، إذ يضم عدداً من منشآت ومرافق صناعة النفط والغاز والبتروكيماويات، وكذلك عدداً ضخماً من الوحدات السكنية والمرافق الخدمية الحديثة لخدمة موظفي "أدنوك" ومجموعة شركاتها وعائلاتهم.

تنويه بيانات صحفية تنشر على مسؤولية الشركة المرسلة ولا يتحمل الاقتصادي المسؤولية عن المحتوى.




error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND