بيانات صحفية

آخر مقالات بيانات صحفية

يزود صندوق محمد بن راشد المشاريع الصغيرة بـ3 خدمات تمويل



الاقتصادي – بيان صحفي:

أعلن "صندوق محمد بن راشد لدعم المشاريع"، الذراع التمويلي في "مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة"، عن اختياره شركة "ميتس للاستشارات الإدارية"، لتزويد الشركات التي يدعمها الصندوق باستشارات ما بعد التمويل، من أجل تعزيز أداء قطاع المشاريع الصغيرة والمتوسطة في دبي.

وستتيح هذه الشراكة الفرصة أمام الشركات الصغيرة والمتوسطة التي يدعمها "صندوق محمد بن راشد لدعم المشاريع" فرصة الحصول على تقارير دورية، تشمل عمليات التدقيق، والتوجيه، وتوفير الدعم الاستشاري المالي، والتي تساعد جميعها على التنبؤ بالمخاطر المحتملة والتخطيط لها.

وعليه، قال نائب المدير التنفيذي لـ"مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة"، مدير "صندوق محمد بن راشد لدعم المشاريع" سعيد مطر المري: "تلعب الشراكة بين القطاعين العام والخاص، دوراً محورياً في دعم استراتيجية مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع، وصندوق محمد بن راشد، لدعم المشاريع الرامية إلى تمكين رواد الأعمال وشركاتهم الناشئة خلال مسيرة نموهم وتطورهم".

وأضاف: "يسرنا التعاون مع شركة ميتس للاستشارات الإدارية، والذي يأتي تماشياً مع خطة المؤسسة لـ2021، واستراتيجيتها لتسهيل حصول الشركات الصغيرة والمتوسطة على التمويل لدعم نموها، حيث نتطلع معاً لمساعدة الشركات الصغيرة والمتوسطة التي يدعمها الصندوق للمحافظة على تميزها وسعيها نحو الابتكار وتحقيق النمو المستدام".

يزود "صندوق محمد بن راشد لدعم المشاريع" المشاريع الصغيرة والمتوسطة بثلاث خدمات تمويل، هي قرض الضمان الائتماني، وقرض التأسيس، وتمويل الفواتير (أوامر الشراء).

وفي حال حصولها على الموافقة، تتلقى الشركة خدمة التمويل المطلوبة، وتباشر فوراً بتنفيذ مشروعها ولكن يطلب منها دوماً إطلاع الصندوق على آخر المستجدات المتعلقة بأدائها، وذلك لضمان سيرها على الطريق الصحيح نحو تحقيق أهدافها.

وتمثل شركة "ميتس للاستشارات الإدارية" حالياً، الصندوق أمام جميع الشركات الصغيرة والمتوسطة التي يدعمها، كما ستتولى توفير جميع استشارات ما بعد التمويل وتقديم التقارير المطلوبة إلى الصندوق.

من جانبه، قال المؤسس والمدير التنفيذي في شركة "ميتس للاستشارات الإدارية" نايف شاهين: "ندرك تماماً أن هذه الشراكة الاستراتيجية ستتيح الفرصة أمام صندوق محمد بن راشد لدعم المشاريع، من أجل مواصلة دعم قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة على مستوى أعلى فيما تجري شركة ميتس تحليلات واسعة لمساعدة هذه الشركات على تحقيق أهدافها وبالتالي ضمان نجاحها في نهاية المطاف".

وأضاف أن هذه الشراكة تضمن تقديم الدعم اللازم للشركات الصغيرة والمتوسطة، عندما تحتاج لطرح استفساراتها وتقديم أفكار جديدة، أو إعادة تخطيط أو وضع ميزانية لتنبؤاتها، كما تعتبر هذه الشراكة إنجازاً حقيقياً للشركة، باعتبارها ترسخ مكانتها كجهة استشارية تركز على توفير الخدمات للشركات الصغيرة والمتوسطة.

ويستهدف "صندوق محمد بن راشد لدعم المشاريع" الذي تم تأسيسه بموجب القانون رقم (11) لـ2012 والذي أصدره الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس "مجلس الوزراء" حاكم دبي، لتعزيز الحلول التمويلية، لأصحاب المشاريع التي تتميّز بالابتكار بما يسهم في تطوير رواد أعمال إماراتيّين في مجالات تنموية مختلفة لاقتصاد المعرفة والتكنولوجيا والابتكار.

ويعمل الصندوق على مراقبة التزام أصحاب المشروعات التي تتلقى الدعم من الصندوق بالمعايير والضوابط المحددة من قبل فريق العمل لدى المؤسسة، ودراسة التقارير المقدمة من قبلهم وتنفيذ الزيارات الميدانية، كما سيتم الاطلاع ومتابعة المشاريع التي سيتم تقديم الضمانات الائتمانية لها، وذلك للتأكد من التزامهم بخطة العمل.

تنويه بيانات صحفية تنشر على مسؤولية الشركة المرسلة ولا يتحمل الاقتصادي المسؤولية عن المحتوى.




error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND