الرئيسية / دراما / A Quiet Passion

A Quiet Passion

“أنا نكرة، من أنت؟”

السنة 2017
تقييم أفلام أند مور 7.5/10
المخرج تيرانس ديفيس
المدة ساعتين وخمس دقائق
الإرشاد العائلي (أفلام أند مور) للبالغين بسبب الإيحاءات الجنسية الصريحة
الإرشاد العائلي (أميركي)  PG-13
اللغة الانكليزية
تقييم IMDB 6.6

إيميلي ديكنسون من أكبر صروح الشعر في التاريخ الأمريكي، لكن قراءة شعرها أمر ودخول حياتها أمرٌ آخر، فرغم كل هذه الأهمية نجد محاولات صناعة فيلمٍ عنها شبه معدومة، فهي لا شك لم تعش الحياة الأغنى بالأحداث بالمعنى المألوف، لكنها عاشت حياةً يستطيع أحد أبرع صُنّاع أفلام العصور الماضية تيرانس ديفيس التواصل معها على مستوًى شخصيّ يجعل هذا الفيلم مشروع شغفٍ قديم انتظر موعده مع الشاشة وانتظرته طويلًا، وأجزى بلا شك ذاك الانتظار.

لمحة عن قصة A Quiet Passion
يروي الفيلم قصة حياة الشاعرة الأمريكيّة إيميلي ديكنسون (إيما بيل كمراهقةً وسينثيا نيكسون كبالغة) منذ بلغت عامها السابع عشر وغادرت إكليركيّة جبل هوليوك عائدةً إلى عائلتها وحتّى وفاتها.

كتب تيرانس ديفيس نص الفيلم، بعد قراءة ستة كتب سيرة وجد بينها تناقضاتٍ لا بأس بها، من المرجّح أن يكون مصدرها محاولة إضفاء حيوية جماهيريّة على حياة الشاعرة الهادئة المنعزلة، وربما هذا ما دفعه إلى خيارٍ من الصعب أن يوافقه عليه العارفون لقصّتها، وهو تنحية تفاصيل محوريّة للابتعاد عن كل ما هو مألوف في تلك التفاصيل ويُخشى من كونه مقحمًا في القصّة. صحيحٌ أن آثار هذا الخيار السلبيّة أقل بكثير إن تم النظر إليها ضمن عالم الفيلم ودون العودة لأي مصدر آخر، لكنها بلا شك موجودة ببعض الفجوات المحسوسة في بناء شخصيّة بطلته، خاصّةً عدم نجاح ورود القصائد الملقاة ضمن القصة أحيانًا لعدم ترافقها مع ما يشرح كلماتها وتراكيبها غير البسيطة كون ديفيس اختار تخطي الكثير من التفاصيل القادرة على ذاك الشرح، وإن حاول تعويض ذلك بالاجتهاد في صياغة الحوار الذي يبدأ معقّدًا ويُستساغ شيئًا فشيئًا مهيّئًا إيّاك لقصائد بهذا الوزن. مع اهتمام كبير بالشخصيات التي اختارها وببناء علاقاتها ببطلتنا وتداعياتها.

إخراج تيرانس ديفيس يأتي بدفء ذكريات منزله التي أسرنا بها في “The Long Day Closes” ويشحن بها منزل بطلته ليُحمّل عزلتها الشاعريّة التي أكسبتها تلك المكانة التاريخيّة، ويستمتع بإحاطتنا به في ضوء النهار أو بطوافه فيه على ضوء الشموع، حريصًا على القص بإيقاع قصيدة مدعومًا باختياراته لمقطوعات الموسيقى العالميّة، إيقاعٌ يبلغ ذروته مع متوالية فانتازيّة الحبّ، مُفيدًا بشكل كبير من فريق ممثّليه. لكن للأسف نقطة القوّة هذه ذاتها هي نقطة ضعف لا يُمكن تجاهل أثرها، فإضافات سينثيا نيكسون وجينيفر إيل للفيلم لا تُعوّض على الإطلاق مشكلة اختيارهما لتمثيل مرحلة عمريّة واضحة البعد الكبير عن عمريهما، والتي تشوّش بشكل سيّء انطباع المشاهد عن زمن الأحداث وامتداده.

مع التأكيد على تقديمهما أداءات متميّزة، نيكسون بطيف المشاعر المتطرّفة والمتناقضة أحيانًا التي تنقلها بصدق ودقّة، وإيل بعاطفتها الغامرة. بالإضافة لأداءات جيّدة من باقي فريق العمل، وتصوير مُتقن من فلوريان هوفمايستر.

حاز على 3 جوائز ورُشح لـ 7 أخرى.

تريلر A Quiet Passion

عن عبدالهادي بازرباشي

شاهد أيضاً

Thelma

“الإنسانيّةُ تغزو الرّعب” السنة 2017 تقييم أفلام أند مور 7.5/10 المخرج يواكيم ترير المدة ساعة …

ما رأيك بهذا الفيلم؟

error: Content is protected !!