Crimson Peak

“قدرة (غييرمو ديل تورو) دون أفكاره”

السنة 2015
تقييم أفلام أند مور 7/10
المخرج غييرمو ديل تورو
المدة 119 دقيقة (ساعتين)
الإرشاد العائلي (أفلام أند مور) للبالغين بسبب العنف الدموي ومشهد جنسي
الإرشاد العائلي (أميركي) R
اللغة الانكليزية
تقييم IMDB 6.8

أنت أمام “جييرمو ديل تورو”، فأنت أمام إبهار بصري تصنعه يد محترف، يد شخص يعلم كيف يوظف أدواته ليروي قصته سينمائياً، شخص ذو خيال عبقري يعلم كيف يجعله مرئياً، يعلم كيف يجعلك تتخيل معه وتُبحر، لا يصنع ما يصنعه لأنه يعلم أنه سيأتي بنقودك، يصنعه لأنه يحبه، ولهذا نغفر له ما لا نغفره لغيره.

“إيديث”(ميا واسيكاوسكا) شابة من عائلة غنية تطمح لتكون كاتبة، يدخل حياتها بارون بريطاني غريب “توماس شارب”(توم هيدلستون)، لتتلو ذلك مجموعة أحداث غريبة يقودها آخرها إلى منزلٍ حي، يصرخ  ويتنفس ألماً.

كتب “غييرمو ديل تورو” و”ماثيو روبينز” نص الفيلم، دون مجرد محاولة إضافة جديد، أو حتى الارتقاء بالقديم، كل شيء تقليدي منذ البداية وحتى النهاية، بما في ذلك طريقة كشف غموض القصة، ويصل الأمر لدرجة اعتمادهم على ما تعرفه بشكل مسبق عن شخصيات أفلام كهذه في تقديمها بحيث يوفرون على أنفسهم عناء الاهتمام ببنائها كما يجب، ويتحايلون على ذلك بحوارات يفترضون أنها كافية لخلق الخلفية المناسبة للقصة، وإن كان هذا غريب على شخص بموهبة “ديل تورو” إلا أنه يمكن تقبل أن حتى من هم مثله يمرون بفترات جفاف فكري كهذه يمكننا فقط أن نتمنى أن لا تطول.

إخراج “غييرمو ديل تورو” بعكس قلمه، نبع سحر بصري لا يجف، أجواءٌ وصورةٌ مهيبة، شاعريةٌ ووحشية يفاجؤك تداخلهم ضمن أحداث الفيلم رغم تداخلهم في ألوان صورته منذ البداية، جولات كاميرته ساحرة سواءً داخل الجدران الدامية الموحشة أو خارجها خاصةً مع تصميم إنتاج مبهر من “توماس ساندرز”، كل هذا مع حسن استغلال لفريق ممثليه الموهوبين يجعل التقليدي السطحي والمألوف مرعباً وممتعاً من جديد.

أداءات ممتازة من “ميا واسيكاوسكا” “توم هيدلستون” “جيسيكا تشاستين” ترتقي بالتجربة، وأداءات جيدة من باقي فريق العمل، تصوير ممتاز من “دان لوستين”، وموسيقى مناسبة من “فيرناندو فيلاسكيس”.

لا أنصح بمشاهدة تريلر الفيلم لأنه لا يترك الكثير لمعرفته خلال الفيلم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.