Evil

“احذر من الإعجاب ببعض لحظاته، فسرعان ما ينتقم”

السنة 2003
تقييم أفلام أند مور 4.5/10
المخرج ميكايل هوفسترام
المدة 113 دقيقة (ساعة و53 دقيقة)
الإرشاد العائلي (أفلام أند مور) للبالغين لما فيه من عنف دموي
الإرشاد العائلي (أميركي) Not Rated
اللغة السويدية
تقييم IMDB 7.8

مشكلة أفلامٍ كهذه أنها سواءً صُنعت لإعجاب صانعها بهوليوود، أم لكونه يقلدها فقط للحصول على بعض الانتشار، تكون النتيجة واحدة، فإن كان يرى قدوته في هوليوود يعني أنه سيبقى في مكانه طويلًا، وإن كان قد تنازل لهذا الحد للحصول على الانتشار فستدوم تنازلاته طويلًا، وسيكون فيلمٌ كهذا ذروة ما يقدمه.

إريك (أندرياس ويلسون) فتًى ثائر وعنيف، يُطرد من المدرسة إثر عراك مع أحد الطلبة، فتدخله أمه بمساعدة زوجها إلى مدرسةٍ داخلية، حيث تطاع أوامر مجموعة من الطلبة بدون نقاش، ومن الصعب إيجاد أوامرٍ يطيعها إريك بدون نقاش.

بناءً على رواية يان غيو، كتب هانس غونارشون وميكايل هوفسترام نص الفيلم، اختاروا شخصياتهم بحيث كلما قلت مساحة الشخصية في القصة قلت جودة اختيارها وتقديمها، فمن تعبير الحدث والأفعال عن أحد أبطالهم إلى تعبير الحوارات المباشرة عنه، مع نمطية في رسم خط سير الأحداث وسذاجة في رمي الرسائل والمواعظ المباشرة تزيد تدريجيًّا.

إخراج ميكايل هوفسترام صريح بالتعبير عن أنه يجرب حظه، سرعان ما يدمّر افتتاحيته المبشرة باستعمال حركة الكاميرا ذاتها دون أي غايةٍ أو حاجة وكأنه يسخر منها، مع تحايلٍ لو لم يقم به لهوى بالعمل أكثر مما هوى، وهو استغلال سهولة الحصول على تفاعل مشاهديه مع الأفعال واضحة الانتماء للخير أو للشر، وحبهم للانتقام، وذلك بمشاهد مستفزةٍ وأخرى مرضية، لا يمضي الكثير من الوقت قبل أن تكتشف أنها مجرد تحايل للوصول إلى الرسائل والمواعظ المباشرة الساذجة، والتي لا مكان لها خارج صالة عرض الفيلم.

أداء ممتاز من أندرياس ويلسون، وأداءات جيدة من باقي فريق العمل، تصوير جيد من بيتر موكروشينسكي سيء التوظيف، وموسيقى مناسبة من فرانسيس شو.

حاز على 9 جوائز، ورشح لـ10 أخرى أهمها الأوسكار لأفضل فيلم أجنبي.

تريلر الفيلم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.