Evita (1996)

الملائكية والاستبداد يجتمعان في Evita

فيلم Evita هو النسخة السينمائية للمسرحية الغنائية التي حضرها العبقري أندرو لويد ويبر وتيم رايس عام 1976، وظهر الفيلم عام 1996. يحكي الفيلم قصة إيفا دوارته، التي تحولّت من ممثلة من الدرجة الثانية إلى زوجة رئيس الأرجنتين خوان بيرون، وتقود حياةً مثيرة للجدل، أكسبتها شهرةً عالمية.

الفيلم رائع، والسبب الأساسي في تقييمي يعود للموسيقى والأغاني، حيث أبدي انحيازاً للمسرحيات والأفلام الموسيقية، وخاصةً تلك التي يلحنها أندرو لويد ويبر. أما عن الإخراج، فهو خاص بفيلم غنائي ولن يجذب إلا محبي هذا النمط من الأفلام.
من بطولة مادونا، أنطونيو بانديراس، وجوناثان بريس، وإخراج آلان باركر. ربح الفيلم جائزة أوسكار عن أفضل موسيقى عام 1997.
الإرشاد العائلي: الفيلم لليافعين، يحوي بعض الإيحاءات للجنس.
التقييم: 8/10
تحذير: النص أدناه قد يكشف بعض نواحي الفيلم، لا تقرأه إذا لم تشاهد الفيلم بعد
المهم في الفيلم أيضاً هو تسليطه الضوء على حياة إيفا بيرون المثيرة للجدل، فهي كانت ملكة الأعمال الخيرية وتحب الشعب، والشعب أحبها، واعتبرها وزوجها مخلصي الشعب من الفقر، لكن الحقيقة المرة ما زالت موجودة، وهي أنه عدا مؤيديهم من “البيرونيين” (كما سمي أتباع خوان بيرون) ما زال الكثيرين من الأرجنتينيين يعتبرون أنها زوجة الديكتاتور الذي يحكم الأرجنتين بيد من حديد. وحاول الفيلم أن يظهر هذا التناقض من خلال حديث الراوي “تشي” عن المظاهرات التي قمعها بيرون، في مقابل سفر زوجته في حملة للعلاقات العامة لحكمه.
ويخصص الفيلم أغنية خاصة ليحكي كيف تم تحضير إيفا بيرون لتكون أيقونة في حياة الأرجنتينيين، من خلال الأناقة والجمال والملابس والمجوهرات، تقول في أحد مقاطعها:
I came from the people, they need to adore me, so Christian Dior me from my head to my toes, I need to be dazzling, I want to be rainbow high
معلومات مسلية:
النص المحكي لمادونا في الفيلم هو فقط 140 كلمة، بينما باقي دورها كله هو غناء.
لتمثيل دور إيفا بيرون، غيّرت مادونا لباسها 85 مرة خلال الفيلم، تضمن ذلك 39 قبعة، 45 حذاء، و56 زوج حلق للأذنين.

ما رأيك بهذا الفيلم؟