Ip Man 2

“ليس فيه روح الأول والعناية بقصته، لكنه يبقى من أفضل أفلام الكونغ فو”

السنة 2010
تقييم أفلام أند مور 7.5/10
المخرج ويلسون ييب
المدة 108 دقيقة (ساعة و48 دقيقة)
الإرشاد العائلي (أفلام أند مور) لليافعين بسبب العنف
الإرشاد العائلي (أميركي) R
اللغة الصينية

لا شك أن هذا الفيلم تم صنعه بسبب نجاح الجزء الأول وليس لأنه لم يزل لدى صناعه ما يروونه، لذلك نجد أثر كل ما يتعلق بهؤلاء الرواة بهت عدا إتقان مشاهد القتال، لكن كون تلك المشاهد هي أحد أهم أركان عملٍ كهذا، إلى جانب أنه كان لدى “دوني يين” و”سامو كام-بو هانغ” الكثير ليقدموه لحسن الحظ، جعلا منه تجربةً مرضيةً ومجزية لعشاق النوع.

معلم الكونغ فو الصيني “ييب مان”(دوني يين) والمتخصص في أسلوب “وينغ شون” ينتقل إلى “هونغ كونغ” في عام 1949 أملاً في أن يستطيع بناء حياةٍ فيها بدل التي ذهبت مع ما ذهب نتيجة احتلال اليابان للصين، لكن ما يريد بناء حياته عليه هو تعليم الكونغ فو، وأمرٌ كهذا يكسب صاحبه قوةً وعزوةً قد لا يكون من السهل أن يمنحه إياها من تتركز في أيديهم.

كتب “تشوي هيو-يان” “تشان تاي-لي” و”إيدموند وونغ” نص الفيلم، وتكاسلوا للأسف عن إضافة أي شخصية جديدة لما قدموه في الجزء الأول، واكتفوا بأسماء جديدة فقط يتقن أصحابها بعض الفنون القتالية ووضعوهم في طريق بطلهم لفتح المجال لأكبر عدد من مشاهد القتال، وحتى القصة التي أضافوها وأمكن أن تكون مثيرة صاغوها على عجل.

إخراج “ويلسون ييب” ما زال لديه القدرة على تقديم الدراما بأسلوبٍ جيد لكنه فقد الصدق الذي منحها أثراً أكبر في الجزء الأول، فأصبحت جافةً بعض الشيء لكن يتم تعويض هذا في الكثير من الأحيان بصدق أداءات بعض ممثليه، أما بالنسبة لتقديم الكونغ فو فما زال لديه التميز ذاته الذي جعل من الجزء الأول فيلماً استثنائياً بين أفلام النوع، وما زال قادراً على جعلك تقضي وقتاً طويلاً على حافة كرسيك واستثارة ردات فعل حماسية منك تشاهد أفلاماً كهذا لأجلها.

أداءات ممتازة من “دوني يين” و”سامو كام-بو هانغ”، أداءات جيدة بشكل عام من باقي فريق العمل من الصينيين، وأداءات أضرت بالعمل من أغلب البريطانيين فيه وخاصةً “دارين شاهلافي”، تصوير جيد من “بون هانغ سانغ”، وموسيقى ممتازة من “كينجي كاواي”.

تريلر الفيلم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.