Sing Street

“موسيقى وبهجةٌ وحب، أي فيلمٌ لـ جون كارني!”

السنة 2016
تقييم أفلام أند مور 8/10
المخرج جون كارني
المدة 106 دقيقة (ساعة و46 دقيقة)
الإرشاد العائلي (أفلام أند مور) للجميع
الإرشاد العائلي (أميركي) PG-13
اللغة الانكليزية
تقييم IMDB 8.0

من المبهر نجاح الأيرلندي الشغوف بالموسيقى جون كارني مرةً بعد مرة بتحويل البساطة إلى قطعةٍ موسيقية سينمائية ذات عمرٍ أطول مما تتخيله حين تسمع عما ترويه بكثير، من السهل تشبيه عمله هذا بأفلامٍ كثيرة، لكن من الصعب جدًّا أن يترك أيٌّ من تلك الأفلام التأثير الذي يتركه، فقط تذكر ابتسامتك والبهجة التي بثها في قلبك حين تقارن وستدرك أن لصدق شغف كارني سحرًا لا يقاوم.

في دبلن وخلال أواسط الثمانينات حين كان امتلاكك حلمًا كبيرًا يعني سفرك إلى بريطانيا وإلا ستكون مجرد شخصٍ آخر يبحث عن سبل التوفير ليستمر في العيش، ينتقل كونور لاولر ذو الـ15 عامًا (فيرديا والش-بيلو) إلى مدرسة الفتيان الكاثوليكية المتزمتة، والتي تقف على بابها فتاةٌ قد تجعل أولئك الفتيان مستعدين لتشكيل فرقةٍ موسيقية فقط للفت انتباهها.

كتب جون كارني نص الفيلم، راويًا بعض حكايا وفانتازيات مراهقته ضمن قالبٍ مألوف لا يبذل الكثير لتقديم أي جديدٍ فيه، لكنه يقدم بشكلٍ غريب، هو فقط شخصٌ يحب ما يفعله ويؤمن به، لا يلجأ لقالبٍ معين لأنه أكثر أمانًا وسهولة، الأمر ببساطة أنه أحب أن يروي قصته بهذا الشكل لأنه حمل أثرًا أحب مشاركتنا إياه، ويعبر ذاك الأثر بالفعل، ربما لطريقة توزيع شخصياته واجتماعها، ربما لذكاء الكوميديا وسلاستها، ربما لطريقة ارتباطها بالشغف والموسيقى، ربما لأنه كارني.

ربما لأن إخراج كارني يكمل صدق السرد ويبث فيه روحًا فتيةً مرحة أكثر قربًا من القلب من أن تفكر حتى في أن تحاول مقاومتها، كاميرته مولعةٌ بأبطاله وتطوف بينهم بحماسٍ يوازي حماسهم، دون أن تنسى الجمال أو تهمله بل تستغله في كل فرصة، مع اهتمامه الواضح بضبط إيقاع ورود صورها لجعل لحظات غياب الموسيقى والأغاني الساحرة لا تُشعرك بذاك الغياب، وإدارته المتقنة لممثليه صغارهم وكبارهم والتي يقدم بفضلها كوميديا يُفاجئك التفاوت بين بساطتها وأثرها.

أداءات ممتازة من فريق العمل، تصوير جيد من يارون أورباك، واختيارات موسيقية تليق بذائقة كارني التي تغذي الرغبة بإعادة مشاهدة أفلامه.

لا أنصح بمشاهدة تريلر الفيلم لما فيه من حرق لأحداثه.

ما رأيك بهذا الفيلم؟