Dangal

“عامر خان يكسب تحدّيًا جديدًا”

السنة 2017
تقييم أفلام أند مور 7/10
المخرج نيتيش تيواري
المدة 161 دقيقة (ساعتين و41 دقيقة)
الإرشاد العائلي (أفلام أند مور) للجميع
الإرشاد العائلي (أميركي) Unrated
اللغة الهندية
تقييم IMDB 8.7

للمرة الرابعة على التوالي يحطم فيلم لـ عامر خان الرقم القياسي في الأرباح الذي حققه فيلمٌ سابقٌ له ويصبح الفيلم الأعلى أرباحًا في تاريخ السينما الهندية، فيلمٌ كسب لأجله عامر 28 كيلوغرامًا في أربعة أشهرٍ وخسرهم في مثلها لمرحلتين عمريتين وفيزيائيتين مختلفتين، ولأجله تم اختبار أكثر من 3000 فتاة بإشراف عامر لدورَيّ بناته اللاتي تدربتا وإياه لأشهر لتقديم أدوارهم. بذل الجهد والإيمان أمرٌ لا شك فيه مع هذا الرجل، خاصةً أن اثنين فقط من أفلامه الخمسة التي توالت على مكانة الفيلم الهندي الأكثر أرباحًا دون التنازل عن النجاح النقدي من إخراج الشخص ذاته، بينما العنصر الثابت دومًا هو عامر، لكن يبقى أمر الاستغلال الأمثل لتلك الجهود موضع جدل.

لمحة عن قصة Dangal
ماهافير سينغ بهوغات (عامر خان) مصارعٌ سابق أصبح سابقًا لأن أحدًا لن يضع على مائدته لقمةً تسدّ رمقه إن تابع طريق المصارعة، يتهاوى حلمه بأن يأتي من صلبه من يكمل ذاك الطريق عامًا بعد عام بولادة الفتاة إثر الفتاة، لكن يومًا ما يلحظ في فتياته ما يؤكد أنهن لسن كغيرهن، وأنه قد لا يتحتم على من يحقق حلمه أن يكون ابنه، قد تكون ابنته، ابنتين، وربما أكثر.

كتب بيوش غوبتا، شرياس جين، نيخيل ميهروترا، ونيتيش تيواري نص الفيلم، بتساهلاتٍ كبيرة تظلم روعة قصتهم، تبدأ بالراوي ثقيل الدم الذي يخشى غباء مشاهديه فيأتي لتوضيح كل نتيجة وأهميتها، ثم السذاجة في الاستجابة لنداءٍ أكثر سذاجةً هو نداء الحاجة إلى شرّير، مما أنتج شخصياتٍ كاريكاتيرية خاوية لا ترد على لسانها كلمة لا تضر بالفيلم، ثم الالتزام بالقالب التقليدي الذي لم يحتو أي جهدٍ للإتيان بشخصيّةٍ جديدة أو موقفٍ جديد حتى آخر رمق. وفي النتيجة، يصبح صغر مساحة الأشرار والراوي الإسهام الأكبر للكتّاب الأربعة.

إخراج نيتيش تيواري أفضل من كتابته، صحيحٌ أنه لم يحاول تدارك مواطن القصور لأنه لم ير فيها قصورًا، لكنه وضع إلى جانبها ما يخفف من أثرها السلبي، كإدارة ممثليه وحسن استغلاله لجهودهم وخاصةً البطلتين، العناية برسم المباريات وطريقة تقديمها بحيث يصعب تصديق أن المشتركات بها تدربن لأجل الفيلم ولم تكن المصارعة طريقهن الرئيسي، مما يخلق الإثارة سواءً تنبأت بالنتيجة أم لم تفعل، مع تقدير لحظات خفة الظل اللطيفة في النص والتي تشكل ربما ميزته الوحيدة.

أداء مهيب الحضور قوي الأثر من عامر خان يجعل الحس يعبر من خلال أقسى تعابيره ليروي قصتها الكاملة، مع أداءات ممتازة ممن قمن بدور الفتاتين سواءً زايرا وسيم وسوهاني بهاتناغار كمراهقتين، أو فاطمة سنا شيخ وسانيا مالهوترا كشابّتين، ويجمع الخمسة طبعًا اجتهادٌ كبير في التدريب ذو أثرٍ مجزٍ بلا شك. مع أداءات جيدة من باقي فريق العمل عدا غيريش كولكارني الذي كانت مهمته الأصعب بخواء شخصيته الكامل في النص، ولم يكن على قدر صعوبتها، تصوير جيد من ساتياجيت باندي، وموسيقى مناسبة من بريتام تشاكرابورتي.

تريلر Dangal