أرشيف الوسم: هوبيرت شاوبير

صرخات سينمائية من بقاعٍ منسية

اليوم يوافق اليوم العالمي لمنع استخدام البيئة في الحروب والنزاعات المسلحة، وطبعًا كالعادة لا يعني هذا شيئًا على الإطلاق، فلا ورقة خضراء كانت في مرمى النار وأُنقذت منذ تسمية هذا اليوم قبل 16 عامًا، حالها في ذلك حال البشر حيث تلك الحروب والنزاعات، حيث تجري أحداث الأفلام التالية، وتُذكرنا بوجودها وبأن قاطنيها ليس لديهم الوقت للاحتفال بهذا اليوم لانشغالهم بمحاولة استبدال الدم الذي يسقي أشجارهم بالماء.

الفيلم الأول:

A Thousand Times Goodnight – Erik Poppe

1-a-thousand-times-goodnight

ريبيكا (جولييت بينوش) الزوجة لـ ماركوس (نيكولاي كوستر-والداو)، والأم للمراهقة ستيفاني (لورين كاني) والطفلة ليزا (أدريانا كرامر كرتيس)، هي واحدة من أفضل مصوري الحروب وأماكن النزاعات المسلحة على الإطلاق، تصل حالة قبول التعايش مع حياتها الخطرة من قبل عائلتها إلى نهايتها مع مغامرتها الأخيرة.

ويمكنكم قراءة المراجعة كاملةً من هنا.

تريلر الفيلم:

الفيلم الثاني:

The Killing Fields – Roland Joffé

2-the-killing-fields

في سبعينيات القرن الماضي وأثناء الاضطرابات التي حصلت في كمبوديا التي وصلت لإبادة جماعية لمليوني مدني على يد قوات الدكتاتور بول بوت، سيدني (سام ووترسون) صحفي أمريكي يعمل على التغطية المباشرة للأخبار هناك، يساعده في ذلك الكمبودي ديث بران (هينغ س.نغور)، تشتد الأمور ويبدأ ترحيل الجالية الأمريكية ليبقى سيدني وصديقه محاصرين، إلى أين ستمضي صداقتهم حين يحدق بهم الموت؟

ويمكنكم قراءة المراجعة كاملةً من هنا.

لا أنصح بمشاهدة تريلر الفيلم لأنه يحرق جميع أحداثه الرئيسية.

الفيلم الثالث:

Beasts of No Nation – Cary Fukunaga

3-beasts-of-no-nation

تجري أحداث الفيلم في أحد البلدان الإفريقية التي اشتعلت بها حربٌ أهلية، حيث نشهد تلك الحرب من خلال عيني أحد جنودها، من خلال عيني الطفل “أغو”(أبراهام أتاه)!

ويمكنكم قراءة المراجعة كاملةً من هنا.

تريلر الفيلم:

الفيلم الرابع:

We Come as Friends – Hubert Sauper

4-we-come-as-friends

يأتي شاوبير بكاميرته من فرنسا إلى السودان المضطرب الممزق بالحرب الأهلية وقضية الانتماء التي لم تجد نهايةً لها، جنوب السودان يعتبر شماله من العرب مغتصبي أرض، ولا يجدون لأصولهم والعرب أي التقاء، كما يحس بعضهم بأن عرب السودان استعبدوهم وسلبوهم حقوقهم، ولأن المعسكرين الاشتراكي والرأسمالي يجدون أن السودان تحتاج للمساعدة حتى تنهض، يبدأ التوغل في أرض السودان “للبحث عن حلول” وتارةً يكون الحل خيارًا وتارةً أمرًا.

ويمكنكم قراءة المراجعة كاملةً من هنا.

تريلر الفيلم:

We Come As Friends

“هل تعلم أن القمر يعود للرجل الأبيض؟”

السنة 2014
تقييم أفلام أند مور 7/10
المخرج هوبيرت شاوبير
المدة 110 دقيقة (ساعة و50 دقيقة)
الإرشاد العائلي (أفلام أند مور) الفيلم للبالغين بسبب بعض العنف وحساسية الموضوع
الإرشاد العائلي (أميركي) لا يوجد
اللغة الانكليزية، العربية، جنوب إفريقية

فيلم وثائقي كل ما فيه ينطق بإخلاص النمساوي هوبيرت شاوبير للقضايا الإنسانية، وتجد نفسك تصرف النظر عن هفواته وترافقه أينما ذهب لأن ما يقدمه أولًا وأخيرًا مكرس للفن والإنسانية والسلام.

يأتي شاوبير بكاميرته من فرنسا إلى السودان المضطرب الممزق بالحرب الأهلية وقضية الانتماء التي لم تجد نهايةً لها، جنوب السودان يعتبر شماله من العرب مغتصبي أرض، ولا يجدون لأصولهم والعرب أي التقاء، كما يحس بعضهم بأن عرب السودان استعبدوهم وسلبوهم حقوقهم، ولأن المعسكرين الاشتراكي والرأسمالي يجدون أن السودان تحتاج للمساعدة حتى تنهض، يبدأ التوغل في أرض السودان “للبحث عن حلول” وتارةً يكون الحل خيارًا وتارةً أمرًا.

كل هذا قد يكون شائعات أو أحد الخطوات الممنهجة لتسويق لعبةِ إعلاميةِ سياسيةِ ما، ولنتأكد سنحتاج لكاميرا شاوبير لتوثق لنا الحقائق من أرض الحدث، فشخص مثله لن يسوِّق على حساب فنه وإنسانيته، وبدون تعليقه وتوجيهه يوثِّق ما يحدث، قبل وبعد الانفصال، يأخذ قضيته من أفواه البسطاء التي لن تنطق إلا بما في قلوبهم، يحب أن يبرز طبيعتهم كما هي ويعاملهم بأرقى أسلوب يجعلهم مرتاحين أمام عدسته وساعين لتقديم كل العون له، قد يكون شغفه بتقديم قضيتهم بأفضل شكل ممكن جعله مضطرب الخطا محاولًا ضم كل شيء في فيلمه فغاب عنه بعض الاتساق في الأحداث، فأحيانًا قد تأخذه بعض المسارات الفرعية إلى درجة الابتعاد عن مساره الأصلي أكثر من اللازم، لكنه بما يحمله من إخلاص للقضية يبقيك منتظرًا حقائقه المصورة باحتراف.

الاستعمار الجديد وحقيقة استقلال جنوب السودان ومشاريع “التنمية” الأجنبية على أحدث دولة في العالم وحال أهله قبل وبعض الاستقلال، كل هذا بمقابلات مع شخصيات عالمية مؤثرة في الحدث خلال أوقات عملهم فلن ينتظر أن يخصصوا له من وقتهم لمقابلة منفردة قد يجهزون قبلها ما يهدم أساس فيلمه “الحقيقة”، ولن ننتظر!

هذا الفلم توثيق نادر الحدوث للحقيقة.

حاز على 3 جوائز اهمها جائزة السلام في مهرجان برلين، و رشح لجائزتين أخريتين.

تريلر الفيلم: