The Judge

السنة 2014
تقييم أفلام أند مور 5/10
المخرج ديفيد دوبكين
المدة 141 دقيقة (ساعتين و21 دقيقة)
الإرشاد العائلي (أفلام أند مور) الفيلم للبالغين لما فيه من إيحاءات جنسية صريحة
الإرشاد العائلي (أميركي) R
اللغة الانكليزية

 

“شكراً (روبرت دوفال) (روبرت داوني جونيور) فقد ارتقيتم بفيلم أُعد ليسقط.”

أجهدني البحث في الفيلم عن صدق، وذهبت جهودي هباءً، كل ما في الفيلم يجتهد ليقنعك بأنه يستحيل أن يقترب من الوقع، وخاصةً بأن لا تجد النمطية في أمر أو اثنين، بل تراه تجميع للنمطيات، ويضفي على مجموعته عواطفاً مزيفةً مبتذلة، يمنعك ابتعاد الحدث الذي تكون فيه عن الواقع من التأثر حتى، أحسد هؤلاء على إيمانهم بالجنس البشري ودنياه حتى السذاجة، أو ربما هم يحسدوننا حين نصدقهم، خاصةً بفريق تمثيل يضم “روبرت دوفال” و”روبرت داوني جونيور”، فهم هنا يجبروننا على الذهاب معهم لأقصى حد.

“هانك بالمر”(روبرت داوني جونيور) محامي ناجح، وابن لقاضٍ “جوزيف بالمر” لم يره منذ سنين لأمر حدث فقطع إلى حد ما صلتهم، تتوفى أم “هانك” ويعود إلى بلدته لحضور عزائها ويضطر لمقابلة القاضي، وحين يهم بالمغادرة يفاجأ باتهام أبيه بالقتل، القاضي والأب في قفص الاتهام، فهل سيكون “هانك” محامياً أم ابناً؟ أم قاضياً؟

عن قصة “ديفيد دوبكين” و”نيك شينك” كتب “بيل دوبوك” و”نيك شينك” نص الفيلم، أو كليشيهاته، أو جمعوا أوراقه المتبعثرة بين كليشيهات الأفلام، جميع الشخصيات وصفاتها وعلاقاتها مرتبة بشكل مثير للضحك، محاولات يائسة وساذجة لإغناء الفيلم بقصص جانبية تهوي بالفيلم أكثر وأكثر، ولحسن الحظ وإن لم يكن الحوار جيداً لكنه لم يكن بسوء باقي عناصر النص.

إخراج “ديفيد دويكين” نجح بجدارة في إثبات أنه ليس أهل لهذا النوع من الأفلام، ويتضامن مع النص في كسله لفعل أي شيء يميزه أو حتى لا يجعله سيئاً، أما استجداء العواطف فوصل إلى حد جعل الفيلم كوميدياً، وثقل النجوم الذي بين يديه جعله ربما عاجزاً أو خجلاً من توجيههم، وخاصةً بسذاجة النص في صياغة شخصياتهم، ولذلك يصبح من الواضح جداً أن كل أداء متميز يُنسب لصاحبه ولصاحبه فقط.

أداء عظيم من فنان عظيم مثل “روبرت دوفال” يضيف لرصيده نجاحاً رائعاً آخر، يليه أداء “روبرت داوني جونيور”، وأداءات جيدة بشكل عام إلا “بيلي بوب ثورنتون” فكان هنا اسماً فقط، تصوير “يانوش كامينسكي” ليس بالبراعة التي عودنا عليها، وموسيقى “توماس نيومان” تتماشى مع النص، هذا لا يعني أنها سيئة، لكنها تضفي الملحمية على ما ظن الكتّاب أننا سنظنه ملحمي، وبالطبع لا يمكن لـ”توماس نيومان” أن يعترف بالحقيقة ويؤلف موسيقى ساذجة.

حاز على 4 جوائز، ورشح لـ 7 أخرى أهمها الأوسكار لأفضل ممثل بدور مساعد “روبرت دوفال”.

تريلر الفيلم:

ردّ واحد على “The Judge”

ما رأيك بهذا الفيلم؟