الرئيسية / جريمة / The Proposition

The Proposition

“ليس شبيهاً بأفضل أفلام النوع.. بل هو واحدٌ منها!”

السنة 2005
تقييم أفلام أند مور 8.5/10
المخرج جون هيلكوت
المدة 104 دقيقة (ساعة و44 دقيقة)
الإرشاد العائلي (أفلام أند مور) الفيلم للراشدين بسبب العنف الدموي والمشاهد الجنسية
الإرشاد العائلي (أميركي) R
اللغة الانكليزية

المخرج الأسترالي “جون هيلكوت” صاحب المسيرة السينمائية المميزة بأفلامٍ قليلة العدد راقية المستوى لطالما كانت هناك فترةٌ زمنيةٌ طويلة بينها تستحق أن ننتظر جديده خلالها، ينقل بيئة أفلام الغرب الأمريكي إلى الصحراء الأسترالية في أواخر القرن التاسع عشر، بناءً على نصٍّ كتبه موسيقيٌّ وممثلٌ وكاتب أغانٍ وروائيٍّ أستراليٍّ أيضاً وهو “نيك كيف”، ليقدما معاً فيلماً فرض قوانينه على النوع وليس العكس، على الأقل فرض عليه شاعريةً وسحراً لا توقفهما حتى أصوات الرصاص وتناثر الدماء.

“تشارلي بيرنز”(غاي بيرس) يؤسر مع أخيه الأصغر “مايك”(ريتشارد ويلسون) في إحدى مواجهاتهم مع الشرطة بقيادة “ستانلي”(راي وينستون)، ليتم الحكم بالإعدام على الأصغر إلا إن قام “تشارلي” الذي تم إطلاقه بقتل أخيهما المجرم السادي “آرثر”(داني هيوستن) خلال تسعة أيام.

كتب “نيك كيف” نص الفيلم، دون بطل، فليس هناك شخصيةٌ محددةٌ معدةٌ لتخطف الانتباه أكثر من غيرها، لكن هناك عدة شخصيات غنية مستثيرة للعقل والقلب ومستحقة لأن ترافقهما طويلاً، وليست بالبساطة التي قد تجعلك تتقن فهمها بعد مضي بعض الوقت، لكنها بالإثارة التي تجعلك تتابعها بلهفةً واهتمام عبر الأحداث المصاغة بحسٍّ وذكاءٍ عاليين، بالإضافة لحواراتٍ ذات صدىً ترقى لمستوى الشخصيات.

إخراج “جون هيلكوت” لا يقبل بأن تهمل تفاصيل صورته، فيحيط مشاهده بأجواءٍ مميزة يصعب وصفها بإنصاف، هي شاعريةٌ ودمويةٌ عنيفةٌ وسوداويةٌ ورومانسية ومتوحشة، بانسجامٍ مبهر، مما يدخلك في حالةٍ استثنائية يصعب معها أن لا تسلم نفسك لـ”هيلكوت” وبكل ثقة لا شك أنه يستحقها، يحسن استغلال البيئة الساحرة المحيطة التي تعطي إحساساً بالجمال والوحشة والقسوة في نفس الوقت، ويجعل الوجوه المتجهمة التي تلفحها الشمس الحارقة دون رحمة جزءاً من تلك البيئة، ويمنح لتلك الشخصيات المصاغة بعناية حقها من كاميرته واهتمامه ليزيدها غنىً، خاصةً مع إدارته الرائعة لممثليه ولما يقدمونه بنتيجتها.

أداء مهيب من “داني هيوستن”، أداءات ممتازة من “راي وينستون” “إيميلي واتسون” و”جون هارت”، وأداءات جيدة من باقي فريق العمل وبالأخص “غاي بيرس”، تصوير جيد من “بينوا ديلوم”، وموسيقى ممتازة ومساهمة في حالة الفيلم من “نيك كيف” و”وارين إيليس”.

حاز على 13 جائزة أهمها جائزة غوتشي لكتابة السيناريو في مهرجان البندقية، ورشح لـ26 أخرى.

تريلر الفيلم:

عن عبدالهادي بازرباشي

شاهد أيضاً

Thelma

“الإنسانيّةُ تغزو الرّعب” السنة 2017 تقييم أفلام أند مور 7.5/10 المخرج يواكيم ترير المدة ساعة …

تعليق واحد

ما رأيك بهذا الفيلم؟

error: Content is protected !!