The Purge

“فكرة جيدة أخرى ترمى في محرقة هوليوود..”

السنة 2013
تقييم أفلام أند مور 2/10
المخرج جيمس ديموناكو
المدة 85 دقيقة (ساعة و25 دقيقة)
الإرشاد العائلي (أفلام أند مور) للبالغين بسبب العنف الدموي
الإرشاد العائلي (أميركي) R
اللغة الانكليزية

 

كثير من الأحيان يحدث أن تلمع فكرة ما بلحظة ما في ذهنك، مجرد فكرة غريبة قد يأتي الاستمرار بالتفكير بها بشيء وقد لا يأتي، يتوقف هذا على من تراوده تلك الفكرة، “جيمس ديموناكو” مثلاً لديه قدرة استثنائية في تحويل الأفكار إلى نفايات، هو ليس فقط لا يقوم بتطوير ما يخطر في باله، بل يجتهد في تجريده من كل ما يميزه، ليصبح اختلاف هذا الفيلم عن أمثاله هو الكلمات التي تظهر في ثوانيه الأولى، وكأنها مزحة سخيفة يقول بها “لكنني قدمت شيئاً مختلفاً، ألم أكتب ذلك في بداية الفيلم؟”.

في أمريكا مستقبلية تنخفض نسبة البطالة والجرائم بشكل ملفت نتيجة سياسة غريبة لكنها أثبتت نجاحها، وهي تشريع كافة الجرائم بما فيها القتل خلال 12 ساعة من كل سنة فيما يسمى “يوم التطهير”، يمكنك أن تشارك فيه كصياد أو فريسة ويمكنك أن تحتمي بشكلٍ ما وتشاهد أحداثه على الهواء مباشرةً، “جيمس”(إيثان هوك) وزوجته وولديه من فئة المشاهدين، خاصةً بامتلاكهم نظاماً أمنياً يساعدهم على تجاوز تلك الليلة بسلام، لكن خرقاً أمنياً يجعل بيتهم ملاذاً لأحد الهاربين ممن يريدون ممارسة حقهم بقتله في تلك الليلة، مما يجعل العائلة كلها في خطر ممن يلاحقون الدخيل.

كتب “جيمس ديموناكو” نص الفيلم، أو لنكون دقيقين أكثر كتب بضعة كلمات تظهر في بدايته وأخرى في نهايته، ونتيجة الإرهاق الذي أصابه بعد ذلك اكتفى بنسخ بقية الفيلم من أفلام الاقتحام الإجرامية الأخرى، لكن المشكلة الأكبر في أنه قام بالنسخ دون أي تنقيح، أشك في أنه حتى غير أسماء أبطال المصادر، شخصياته خاوية بشكل مخجل، حتى إذا أردت أن تسأل عن هوية أحدهم فستكون صيغة السؤال الأصح “ما هذا؟” وليس “من هذا؟”، أعتقد أن التوصيف السابق للشخصيات يختصر ما يمكن قوله عن الأحداث والحوار.

إخراج “جيمس ديموناكو” يستميت في إثبات أنه أفضل من نصه، ينجح حيناً ويفشل أحياناً، خاصةً أن المقبول بما أتى به ليس فيه ما يرتقي لدرجة تدفعك للسؤال عن اسم المخرج، وأشك أن في جودة بعض الأداءات التمثيلية ما ينسب إليه لكني أتمنى ذلك، حقاً أتمنى ذلك.

أداءات متفاوتة وجيدة بشكل عام من فريق العمل، تصوير عادي من “جاك جوفريه”، وموسيقى عادية من “ناثان وايتهيد”.

تريلر الفيلم:

عن عبدالهادي بازرباشي

شاهد أيضاً

عن قلوبٍ نبضت لأكثر من روح – أفلام زراعة القلب

يوافق الخميس القادم مرور نصف قرن على وفاة لويس واشكانسكي، أول خاضع لعمليّة زراعة قلب …

تعليق واحد

  1. الفيلم وحش

ما رأيك بهذا الفيلم؟

error: Content is protected !!