The Suicide Shop

“عن التجارة الأكثر ربحاً.. عن متجر الانتحار!”

السنة 2012
تقييم أفلام أند مور 7.5/10
المخرج باتريس ليكونت
المدة 79 دقيقة (ساعة و19 دقيقة)
الإرشاد العائلي (أفلام أند مور) للبالغين لما فيه من إيحاءات جنسية صريحة وحساسية موضوعه
الإرشاد العائلي (أميركي) لا يوجد
اللغة الفرنسية
تقييم IMDB 6.2

بدايةً يجب أن نتفق أن عنوان الفيلم وحده كافٍ لمعرفة أنه ليس موجهاً للأطفال، ولذلك فمن أراد أن يلوم سوداويته عليه ألا يعتمد في ذلك على أنه فيلم رسوم متحركة، وبقدر ما يبدو ما ذكرته غريباً وما من داعٍ له بقدر ما كان غيابه بالفعل سبباً أساسياً للهجوم على الفيلم، وبتجاوز ذلك أستطيع القول أننا أمام تجربةٍ بصريةٍ فكريةٍ استثنائية.

في مدينةٍ تقطعت روابط أهلها بالحباة يدير “ميشيما”(بيرنار آلان) “لوكريس”(إيزابيل سبيد) وولديهما “فينسينت”(لوران جيندرون) و”ماريلين”(إيزابيل جيامي) متجراً لبيع كل ما يخص الانتحار ويسهل طريقه، طفلٌ جديد “آلان”(كيسي موتيه كلان) يولد في العائلة تشكل ابتسامته ورؤيته المشرقة للحياة خطراً على أعمال العائلة وتجارتها.

عن رواية “جان توليه” كتب “باتريس ليكونت” نص الفيلم، وكم أحسن استغلال عبقرية الفكرة لجعل الشخصيات على شدة بساطتها غنية، أو بمعنى أدق غنية الأثر والقدرة على استثارة الفكر، بينما بالنظر إلى تقديمها وبنائها وتطورها لا نجد كل ذاك الزخم، لكن نجده في صياغة الأحداث والحوارات الذكية خفيفة الظل، والتي يقودها “ليكونت” في لحظةٍ ما فجأةً نحو نهايةٍ مجامِلةٍ لا تضيف لها الكثير للأسف.

إخراج “باتريس ليكونت” يمنحك صوراً مميزةً حادة شديدة الجاذبية للبصر، تخلق أجواءاً سوداوية غرائبية، فكل شيءٍ مظلم، وكل شيءٍ خفيف الظل بشكلٍ يضاعف كوميديا النص، الألوان حين تمازجها وحين تفصلها خطوط حادة مبهرة، ودوماً في خلفية الحدث لوحةٌ مرسومةٌ بعناية تزيد التجربةَ إثارةً للبصر وللعقل.

أداءات صوتية ممتازة وخاصةً من “بيرنار آلان” و”لوران جيندرون”، وموسيقى ممتازة من “إتيين بيروشون”.

تريلر الفيلم:

ما رأيك بهذا الفيلم؟